رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

ذُبح من أجل المسيح وأنقذه "العُقاب".. القديس الأرثوذكس واخس

كان زمان

الأربعاء, 13 أكتوبر 2021 14:16
ذُبح من أجل المسيح وأنقذه العُقاب.. القديس الأرثوذكس واخسالقديس واخس رفيق القديس سرجيوس

كتبت – لُجين مجدي

تعيد الكنيسة الأرثوذكسية، غدًا الخميس 14 أكتوبر الموافق 4 بابة حسب التقويم القبطي، تذكار استشهاد القديس واخس رفيق القديس سرجيوس، التي تؤكد سيرته المبادئ الإنجيلية المجيدة.

 

اقرأ أيضًا..

احتمى في أرض الكنانة كالمسيح.. ذكرى دخول القديس ساويرس إلى مصر

 

تروي الكتب المسيحية عن سيرة القديسان أنهم كانوا ضابطين في جيش مكسيميانوس قيصر، وأبرز من آمنا بالسيد المسيح، فلما علم الإمبراطور عدو المسيحية قبض عليهما وجردهما من رتبتهما العسكرية.

 

ثم أرسلهما إلى أنطيوخس والى سوريا آنذاك،

الذي غضب من محبته العارمة للمسيح بأمر بسجن القديس سرجيوس، على عكس مصير القديس واخس الذي استشاط من تمسكه بالإيمان بصورة قوية فأمر بذبحه.

 

ذٌبح القديس واخس وطرح الجنود  جسده في نهر الفرات وبعناية الله قذفته الأمواج إلى الشاطىء حسب ماورد في كتاب حفظ التراث المسيحي "السنكسار"، بالقرب من مساكن بعض النساك.

 

 وتذكر كتب التاريخ المسيحي أن يد الله  تدخلت

لاظهار حقيقة هذا القديس، فظهر ملاكًا إلى اثنين منهم، وأمرهما بحمل الجسد المعثور داخل النهر فلما أتيا وجدا الجسد كما هو وبجواره عُقاب "نسر كبير الحجم" وأسد يحرسانه.

 

حملا النُساك جسد القديس بإكرام حتى أوصلاه إلى مغارتهما ودفناه هناك وتعيد الكنيسة في مثل هذا اليوم الذكرى المجيدة لتخبر أبنائها على مر العصور ما يملكون من كنوز بشرية ساهموا في تأكيد أهمية التمسك بالإيمان.

 

موضوعات ذات صلة..

ميلاد يوحنا.. الكتب المسيحية تروي تفاصيل بشارة الملاك بقدوم مُعمد المسيح

القديسة أنسطاسيه.. وهبت روحها إلى السماء فداء المسيح

ظهر لهما المسيح وأمرهم بالقدوم إلى مصر.. سيرة القديسان أبادير وإيرائى