"مظالم الأزهر" تقرر إنشاء لجنة لتقييم مدرسي القرآن

فتاوى الحياة

السبت, 28 مايو 2011 16:36
كتب- محمد كمال الدين:

أعلن ديوان المظالم بالأزهر الشريف عن إنشاء لجنة لتقييم مدرسى القرآن الكريم ودعم قدراتهم، فضلا عن تفعيل مكاتب تحفيظ القرآن الكريم، خاصة بعد الشكاوى الكثيرة التي وردت من بعض العاملين بتفتيش ميت غمر بشأن إهمال تدريس القرآن الكريم واللحن فيه، وعدم تكليف من يتقن تعليمه.

وقرر ديوان مظالم الازهر تشكيل لجنة دائمة لتقييم كافة مدرسى القرآن الكريم والمحفظين بكافة المعاهد الأزهرية على مستوى الجمهورية، تمهيداً لإعداد خطة عاجلة لدعم قرارات المحفظين، على أن تبدأ اللجنة عملها مع بداية الإجازة الصيفية وتقديم تقريرها قبل بداية العام الدراسى بوقت
مناسب.

وصرح إبراهيم صادق، رئيس قطاع مكتب شيخ الأزهر، بأن الديوان تلقى شكاوى من بعض المتظلمين من التقدم لوظيفة باحث فى العلوم الإسلامية لعدم حصولهم على شهادة تأجيل التجنيد المؤقتة أو الإعفاء المؤقت كمسوغ للتعيين، حيث قرر الديوان مد فترة الإعلان لمدة أسبوع على أن يعلن مد هذه الفترة بذات الوسيلة المعلن عليها على البوابة الإلكترونية للحكومة المصرية، ويتم إخطار المتظلمين والإدارة العامة لشئون العاملين مع التوضيح بالإعلان عن قبول أوراق المتقدمين لشغل الوظيفة المشار

إليها شهادة المعاملة العسكرية لتحديد موقف التجنيد.

وأضاف أن الديوان تلقى شكوى من أحد العاملين يتضرر من إنهاء خدمته لعدم تحديد موقفه من التجنيد، وقرر الديوان تمكينه من العمل على وظيفته السابقة والمعاد تعيينه عليها، وهى وظيفة فنى تغذية رابع، حيث كان المتظلم عامل خدمات معاونة وقت صدور القرار بإنهاء خدمته وحصل على حكم بإعادته للعمل ثم قام بالتسوية إلى فنى تغذية وقيام الشئون القانونية بالطعن على قرار عودته عاملا، وبالتالى قرار إنهاء الخدمة للتعليق بكونه عاملا لا فنى تغذية.

 

يذكر ان ديوان مظالم الازهر قد ناقش هذا الاسبوع أكثر من قضية مهمة واتخذ فيها عددا من القرارات الحاسمة كما صرح الشيخ عبده الشواف الأمين العام للمجلس الأعلى للأزهر ورئيس اللجنة العليا لديوان المظالم.

 

أهم الاخبار