رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

متى تفطر الحامل؟

صحة

الاثنين, 13 أغسطس 2012 12:36
متى تفطر الحامل؟امرأة حامل
خاص - بوابة الوفد:

ينتظر المسلمون شهر رمضان كل عام لزيادة التقرب الى الله بالصلاة والصيام ويتبادر الى ذهن السيدات هل يمكن للمرأة الحامل الصيام دون أن يتضرر الجنين وما هى الفترات أثناء الحمل التي يجب ان تفطر فيها وما هى التغذية الصحية السليمة التي يجب على المرأة الحامل اتباعها اثناء شهر رمضان؟

يقول الدكتور محمود خليل استشاري النساء والتوليد يجب التفريق بين نوعين من الحالات الحالة الاولى وهو الحمل المصحوب بأمراض اخرى مثل سكر الحمل وامراض القلب والكلى والانيميا والضعف العام وفي هذه الحالة يجب ان تفطر الحامل وممنوع عنها الصيام حتى يمكنها الانتظام في تناول الادوية الخاصة بها حفاظاً على حياتها وعلى صحة الجنين ونموه، اما الحالة الثانية والتي لا تعاني فيها الحامل من أية امراض فإن فترة الحمل وهى تسعة شهور يمكن تقسيمها الى ثلاث فترات كل فترة ثلاثة شهور وبالنسبة للثلاثة شهور الاولى والاخيرة يجب على الحامل أن تفطر حيث ان الثلاثة شهور الاولى هي فترة تكوين الجنين والنقص في التغذية قد يضر الجنين الى جانب أن الغالبية من النساء الحوامل في هذه الفترة يعانين القىء المستمر وهذا يبطل الصيام بالاضافة الى احتياجها لوجود ولو كمية قليلة من الغذاء والسوائل في المعدة لمعادلة الاحماض الموجودة في المعدة حتى لا تعاني من الحموضة الشديدة وبالنسبة للاشهر الثلاثة الاخيرة

فإن الجنين يكون قد استنفد الكثير من الاحتياطي المخزون لدى الأم خلال فترة الحمل حيث يحصل على احتياجاته بصورة دائمة بغض النظر عما تتناوله الأم ولذلك فإن الام تحتاج الى تعويض المخزون والحصول على الطاقة والتغذية المتوازنة بصورة مستمرة لها ولطفلها،والثلاثة شهور الوسطى هي التي يمكن ان تصوم فيها الحامل.
وتضيف الدكتورة هدى حسين المدرس بالجامعة الحديثة للتكنولوجيا ان التغذية السليمة للأم يجب أن تحتوي على العناصر الأساسية للتغذية وهي اربعة عناصر الخضراوات والفاكهة والمواد النشوية مثل الارز والمكرونة والخبز والبطاطس والبروتين مثل اللحوم والاسماك والدجاج والالبان والجبن والزبادي لاحتوائها على الكالسيوم والتغذية السليمة يجب ان تكون قبل وأثناء وبعد الحمل وأهمية أن تكون قبل الحمل لأن التغذية السليمة الصحية قبل الحمل تبني الجسم وتقي من الامراض وتقوي جهاز المناعة في الجسم تحضيراً لفترة الحمل، كما أن الدهون والسمن الصناعي قد يقلل القدرة على الحمل بسبب تأثيره على التبويض وأيضاً تناول القهوة - أكثر من ثلاثة فناجين يومياً - يقلل الخصوبة ويزيد نسبة التعويض للاجهاض، كما أن الانيميا الشديدة أو النحافة الزائدة أو السمنة المفرطة تقلل الخصوبة عند المرأة والأفضل
أن تحافظ المرأة على وزن مناسب وإذا رغبت المرأة في انقاص الوزن أو زيادته قبل الحمل يجب أن يكون ذلك في حدود كيلو جرام واحد اسبوعياً وأن يكون فقدان الوزن او زيادته تدريجيا، وتنصح الدكتورة هدى حسين السيدة الحامل الانتباه الى الأطعمة المضرة اثناء فترة الحمل وخاصة الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من مادة الزئبق مثل أسماك القرش والماكريل والتونة عالية التركيز أيضاً الأسماك ناقصة النضج مثل الأسماك المخللة المملحة والسردين والرنجة لاحتوائها على كمية كبيرة من البكتيريا وأيضاً معرفة مصدر صيد الأسماك حتى لا تكون من بحار أو انهار ملوثة أو تعرضت لإشعاعات مثلما حدث في اليابان، وتجنب الأسماك المعلبة والمدخنة وتجنب الأصداف والقواقع والمحار مثل «أم الخلول وغيرها» وأيضاً تناول فيتامين «أ» بكثرة بصورة يومية يسبب تشوهات للجنين وهو موجود في الكبدة أو زيت كبد الحوت  وكثير من الخضراوات الورقية مثل الجزر والجرجير ولكن يمكن تناول الكبدة مرة كل أسبوع بالتبادل مع الأسماك العادية الخالية من مادة الزئبق، ويجب على السيدة الحامل الابتعاد نهائيا عن تناول الكحوليات حيث أنها تسبب فقدان الطفل والاجهاض حتى مع الجرعة الصغيرة، ويجب غسل الخضراوات والفاكهة جيداً تحت ماء جار للتخلص من الجراثيم والبكتيريا والمبيدات الزراعية وأية ملوثات أثناء النقل او العرض أو تناول هذه الأطعمة، ويجب تناول البيض ناقص النضج ويجب أن يكون الصفار والبياض متماسكا تماما قبل تناوله لتجنب الاصابة بالسلامونيا، وتجنب أنواع الجبن الطري الذي لم يحضر بطريقة البسترة أو مضاف إليه لبن غير مبستر وتجنب شاي الأعشاب الا اذا كان مخصصا للحوامل او نصح به الطبيب المعالج حيث أن الكثير من الأعشاب لم تثبت تأثيرها على الحمل.