تأسيس أول أكاديمية للأورام فى مصر

صحة

الخميس, 26 أبريل 2012 17:04
تأسيس أول أكاديمية للأورام فى مصر الدكتور حمدى عبد العظيم رئيس قسم علاج الاورام بالقصر العينى
أ ش أ:

أعلنت الجمعية المصرية لأمراض السرطان بالتعاون مع إحدي الشركات العالمية العاملة فى مجال الدواء عن تأسيس اول أكاديمية علمية للأورام فى مصر .

وصرح الدكتور حمدى عبد العظيم رئيس قسم علاج الاورام بالقصر العينى فى الاحتفال الذى أقيم بمناسبة تاسيس الاكاديمية بأن الأهداف الرئيسية لـ"أكاديمية علمية للأورام" هي تحسين معرفة وجودة وفعالية الرعاية المقدمة إلى المرضى المصابين بالسرطان فى مصر، من خلال مشاركة الخبراء في مجال علاج ورعاية المرضى وإلقاء المحاضرات وتبادل الخبرات بين مصر ودول الشرق

الأوسط.
كما أضاف ان اكاديمية علمية للاورام تعد تعليما طبيا مستمرا يمتد لفترة تتراوح من سنتين إلى ثلاث سنوات، مشيرا الي انه من اهم اهداف الاكاديمية بناء مجموعة من حديثى التخرج متميزة فى الأداء، والتشخيص والعلاج وسيتم ذلك بمشاركة كبار أخصائي الاورام وأمراض الدم في مصر ومنطقة الشرق الأوسط.مشيرا الي انه سيتم نقل أفضل التطورات الطبية والعلاجية فى العالم إلى الأطباء فى الوطن العربى انطلاقا
بهذا البرنامج نأمل من تفعيل قانون ساعات التدريب المعتمدة وربطها بتجديد مزاولة المهنة.
واكد عبد العظيم ان جزءا أساسيا من مهنة الطب والاداء المهنى للطبيب وتجديد رخصة مزاولة المهنه هو انتظام التعليم المستمر الذى يطبق عالميا فى كل الدول الاوروبية والعربية حيث تقوم الجامعات والهيئات والمنظمات المدنية بدعم عملية التدريب والتعليم المستمر .
واوضح انه يأتى على عاتق شركات الدواء دورها فى المساهمة فى تغطية الاحتياجات التي لم تتم تلبيتها بالمجتمع الطبي من خلال الدعم الطبي المستمر لمقدمي الرعاية الصحية .
وقال إن الهدف الأسمى للتعليم المستمر هو خدمة المجتمع والأخذ به لمصاف المجتمعات المتقدمة ومواكبة مراحل التنمية البشرية الشاملة والمستدامة .