رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحاجة "عيشة" فرد أمن في مول

كتبت ـ مونيكا عياد‮:‬


استمراراً‮ ‬للحملات الساخرة التي دشنها شباب الفيس بوك ضد عناصر الفساد في النظام السابق،‮ ‬كان لنصيب عائشة عبدالهادي وزيرة القوي العاملة والهجرة سابقاً،‮ ‬مساحة كبيرة علي الخريطة الساخرة التي رسمتها خفة دم المصريين،‮ ‬حيث دشن الشباب حملة قومية لتعيين عائشة عبدالهادي فرد أمن في أكبر مولات مصر لتقديمها هدية لها في عيد الأم،‮ ‬بتوفير وظيفة جديدة لها بعد اقالتها من الحكومة،‮ ‬وتسارع

الشباب في الانضمام للحملة التي نجحت في استقطاب اكثر من‮ »‬36‮« ‬الف عضو خلال ساعات من انشائها،‮ ‬وتهافت الأعضاء بالمشاركة بالتعليقات الساخرة قائلة‮: »‬وتبوس إيد الهوانم اللي داخلين المول‮.. ‬جايز‮ ‬يدوها حسنة بعد ما سقطت الهانم الكبيرة سوزان مبارك‮«‬،‮ ‬وهناك من اقترح تشغيلها خادمة وانه علي أتم الاستعداد للتدخل كواسطة لارسال
طلبها الي الكويت،‮ ‬في حين رفض البعض عملها كخادمة قائلاً‮ »‬لا‮ ‬تصلح حتي خدامة لأن الخادمات أمينات وهذا الشرط الأساسي في طلب الخادمات وبذلك لا تنطبق عليها الشروط‮« ‬فاقترحوا تشغيلها عاملة نظافة أفضل،‮ ‬وآخر اقتراح تشغيلها بائعة خضار وفاكهة في سوق بولاق الدكرور‮.‬

ووضع الشباب علي صفحة الحملة الفيديو الذي تظهر فيه عائشة تقبل‮ ‬يد سوزان مبارك واتهمها الشباب بالتورط في معركة الجمال بتأجير بلطجية زجت بهم في الميدان مقابل‮ »‬200‮« ‬إلي‮ »‬300‮« ‬جنيه اشترت بها ذمتهم للتعدي علي المعتصمين‮.‬

 

أهم الاخبار