فيديو-القرني: الساعدي هاتفني لأُدين الثورة

الصفحه الاخيره

الأحد, 27 فبراير 2011 14:39
خاص ـ بوابة الوفد:


وصف الشيخ عائض القرني الكتاب الأخضر الذي يعد الدستور الليبي بأن كاتبه مهلوس ولا يفقه شيئا في الشريعة الإسلامية. وقال القرني إن الشعب الليبي من أكثر الشعوب العربية حفظا للقرآن وإقبالا علي المساجد ولكن القذافي يقوم بتدريس كتاب يفتقد مبادئ الشريعة في كافة الجامعات والمدارس الليبية.
ودعا القرني – خلال مداخلة هاتفية علي فضائية العربية – كافة الدعاة والمشايخ المسلمين للذهاب إلي ليبيا والقيام بالعمل الدعوي وحث المتظاهرين علي تطهير الجماهيرية من نظام وصفه بأنه "استبدادي"، داعيا "أحفاد عمر المختار الي الصمود والتصميم علي الإطاحة بنظام القذافي". وطالب الشعوب العربية بدعم المتظاهرين الليبيين وتقديم قوافل إغاثة لهم من الحدود المصرية.
وأشار القرني إلى أن ليبيا تنعم بحقول بترول ولكن القذافي قام

بإنفاق الثروات علي مغامراته وحراسه ودعمه للثورات فى أفريقيا والانقلابات وقام بإهانة الشعب الليبي الذي يعيش فى فقر مدقع وتنتشرالبطالة.
وقال القرني إن الساعدي نجل القذافي هاتفني وطلب مني أن أدعم الثورة ولكنني رفضت، وكذب القرني سيف الاسلام القذافي فيما يتعلق بحديث الأخير أمس لفضائية العربية حيث أكد أن المشايخ والدعاة فى الدول العربية قاموا بتكفير المتظاهرين الليبيين واعتبروهم خارجين عن الشريعة الإسلامية ويعارضون الحاكم ، وقال القرني إن الحاكم العادل في حكمه يجب علي المحكومين طاعته وليس الحاكم الطاغوت الذي يحكم بناء علي كتاب شيطاني قام بوضعه، مؤكدا أن أغلب الدعاة يؤيدون المتظاهرين الليبيين عكس مايبثه القذافي وأبناؤه للشعب الليبي عبر رسائل خاصة علي أجهزتهم النقالة تقوم بتكفيرهم.
شاهد الفيديو

أهم الاخبار