ل. أنجلوس: جمعة الغضب أسقطت دولة البوليس

الصفحه الاخيره

الأحد, 06 فبراير 2011 11:29
كتب – جبريل محمد:

قالت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأمريكية اليوم الأحد إن الانتفاضة الشعبية بمصر، والتي بدأت الثلاثاء 25 يناير، وبلغت ذروتها بـ"جمعة الغضب"، هدمت الدولة البوليسية. وأضافت الصحيفة أن "المراقب للمشهد المصري قبل يوم 25 يناير يرى بوضوح كيف أن المصريين كانوا يعيشون في دولة بوليسية يخشون حتى الهمس وإلا تعرضوا لبطش جهازها البوليسي القوي، إلا أن هذا الأمر تغير بعد 25 يناير وبالتحديد يوم جمعة الغضب التي واجه فيها الشعب مخاوفه وتحرر منها".

وتنقل الصحيفة عن ضابط بالشرطة يدعى أيمن قوله إن :" حسابات وزارة الداخلية عن الجمعة السوداء التي يطلق عليها المحتجون جمعة الغضب كانت خاطئة، ففي هذا اليوم خرجت موجات كبيرة من البشر، واشتبكت مع الشرطة

ولم يخيفها الدروع ولا القنابل المسيلة للدموع ولا حتى الرصاص المطاطي"، ففي هذا اليوم تم تجاوز الدولة البوليسة التي إنشائها مبارك خلال 30 عاما.

ويضيف إن المشهد كان مذهلا فقد "حدثت حالة من الفزع بين الشرطة وسرعان ما تحولت إلى فوضى.. وزارة الداخلية لم يكن لديها خطة بديلة.. فقد كانت تعتقد أنها باستطاعتها إنهاء الأمر". ويتابع الضابط إنه بعد هذه الفوضى والفزع جاءت لنا أوامر بالاختفاء والتخلص من زي الشرطة حتى لا يفتك بنا المتظاهرون".

وحول هذا اليوم، تقول سحر موجي: إحدي المتظاهرين في ميدان التحرير إنه في هذا اليوم

"عادت الحياة للمصريين.. كنا أمواتا منذ ثلاثة عقود والآن ، وعادت إلينا الثقة في أنفسنا، وقدرتنا على التغيير. وعلى مدى الأيام الماضية تعلمنا كيف نقول لا للظلم".

ويتحدث ضابط آخر للصحيفة يدعى رامي قائلا إن:" وزارة الداخلية قبل أيام من الجمعة السوداء لم تكن تعرف أن هذه الاحتجاجات الكبيرة ستحدث .. فقد كانت هناك معلومات استخباراتية قليلة تشير لاحتمال تكرار السيناريو التونسي بمصر، لكن القيادة السياسية قللت من شأن هذه المعلومات وتوقعت أن تكون احتجاجات صغيرة، فالشرطة ستكون كبش فداء".

وبدأت بوادر انهيار الدولة البوليسية -بحسب الصحيفة- يوم الثلاثاء 25 يناير عندما دعت حركة شباب 6 إبريل وغيرها من حركات المعارضة لتظاهرات عارمة ضد النظام، وتدفق عشرات الآلاف من المتظاهرين على الشوارع في القاهرة والإسكندرية والسويس وغيرها من المدن، ثم بعد يومين من الاشتباكات المتقطعة بين قوات الأمن وشبان جاءت جمعة الغضب التي انهار فيها جهاز الشرطة.

a

أهم الاخبار