المفتي: يجوز عدم الذهاب لصلاة الجمعة

الصفحه الاخيره

الخميس, 03 فبراير 2011 21:25
كتب- أحمد عبد الرحمن:

أفتى د.علي جمعة مفتي الجمهورية بجواز عدم الذهاب إلى صلاة الجمعة في حالة الخوف من الفتنة على النفس أو المال، وأنه من أراد الذهاب لصلاة الجمعة عليه الالتزام بالهدوء وعدم الصدام، أو التعبير عن رأي سياسي سواء تأييدا او رفضا للحكومة عن طريق مظاهرة سلمية.

وأكد جمعة لبرنامج "واحد من الناس" على فضائية دريم، أن تلك الفتوى في جميع المذاهب الاسلامية وفي قول ابن رجب الحنبلي في شرحه البخاري " تسقط الجمعة باعذار كثيرة منها الخوف على النفس والمال".

واضاف ان ما يحدث في مصر الان من سقوط الدماء فتنة ، لكن

ذلك لا يعني أنه يدعو إلى عدم الذهاب إلى صلاة الجمعة.

وأشاد المفتي بالشباب من " اللجان الشعبية " الذين يصدون المعتدين وقاوموا المفسدين ولهم جزاء المجاهدين في سبيل الله، مضيفا ان قتل المسلم اشد من هدم الكعبة ، ودعا الى عدم اعتداء المسلم على اخيه مشيرا الى ان الدول الاجنبية توقد نار الحرب بعد اطفاءها، وحذر من الفتنة في مصر.

 

أهم الاخبار