رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محللون: أوباما أفضل نسبيا لحماس

الصفحه الاخيرة

الأربعاء, 07 نوفمبر 2012 13:26
محللون: أوباما أفضل نسبيا لحماس
غزة - الأناضول:

أعرب محللون سياسيون، عن اعتقادهم بأن حركة حماس، مرتاحة لفوز المرشح الديمقراطي الأمريكي باراك أوباما، بولاية رئاسية ثانية، معتبرين أنه :"الأخف ضررا عليها من المرشح الجمهوري الخاسر ميت رومني".

لكن الناطق باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، سامي أبو زهري، رفض الحديث صراحة، حول المرشح المفضل لحركته.
واكتفى بالقول:" حماس تدعو الرئيس الأمريكي أوباما إلى إعادة تقييم سياسته الخارجية تجاه القضايا الفلسطينية والعربية، وإنهاء انحيازه لصالح إسرائيل".

وأضاف:" نعتبر أي تغير في مزاج الشعوب العربية تجاه الإدارة الأمريكية مرهون بإعادة التوازن

للسياسة الخارجية الأمريكية تجاه قضايا المنطقة".
من جهته، خمّن الكاتب والمحلل السياسي، فايز أبو شمالة، أن:" حركة حماس، كانت تفضل فوز أوباما لأنه "أخف ضرراً عليها، وعلى القضية الفلسطينية، وذلك بعد أن أبدى المرشح رومني انحيازه الكامل لإسرائيلي ودعمه لبناء المستوطنات الإسرائيلية".
وأوضح أبو شمالة أن:" الرئيس الأمريكي أوباما في الفترة الثانية من حكمه يبدو "أكثر حريةً من الضغوط الإسرائيلية، وهذا يتناسبٌ مع طموح حركة حماس".
ولفت إلى أن :"الانتخابات الأمريكية ونتيجتها تشكّل نهاية حكم رئيس الوزراء الإسرائيلي الحالي بنيامين نتنياهو".
وتابع:" المحللون في إسرائيل يتحدثون عن بداية تشكيل حزبٍ جديد ذو تشكيلة وسطية، وذلك حتى يحظى بدعم من الرئيس الأمريكي المنتخب أوباما".

من جانبه ذكر الكاتب والمحلل السياسي مصطفى الصواف أن المرشح الجمهوري "رومني" -في حال حالفه الحظ وفاز بالرئاسة الأمريكية- كان سيصبح غير مقبول فلسطينياً لعنصريته المفرطة.
وأضاف:" أمام أوباما فرصة ليثبت عدالة أمريكا التي فقدتها سابقاً".
وفاز الرئيس الأمريكي باراك أوباما في الانتخابات الأمريكية بعد ان حصد 303 من أصوات المجمع الانتخابي وبذلك يجدد لولاية ثانية مدتها أربع سنوات أمام منافسه الجمهوري ميت رومني الذي حصل على 203 صوتا.

أهم الاخبار