رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

7 خطوات للتوازن بين العمل والحياة

الصفحه الاخيرة

الثلاثاء, 13 مارس 2012 19:23
7 خطوات للتوازن بين العمل والحياة
كتبت - أماني زهران:

يحتاج العديد من الأشخاص إلى تخصيص أوقات لأنفسهم حتى يتمكنوا من مواصلة العمل والتوازن بينه وبين الحياة الشخصية، وإليك 7 خطوات ستساعدك على التوازن بين العمل والحياة الشخصية:

1- الاستمتاع بنهاية كل يوم ثلاثاء وخميس:
عليك مغادرة العمل قبل الساعة الـ5 مساءً، وتأجيل كل شىء عليك فعله إلى صباح اليوم التالي وابتعد عن مطالعة بريدك الإلكتروني أو شىء يساعدك على استعادة جو العمل، وأن الشعور بالضغط في العمل من أجل إنهاء مهام الشغل بشكل أسرع مما سيساعدك على زيادة تركيزك وإنتاجك في هذين اليومين أكثر من باقي أيام الأسبوع حتى تنهي عملك قبل الـ5 مساءً.
2- أخذ وجبة غداء بعيداً عن مكتبك ثم العودة إلى العمل:
إن تناول وجبة الغذاء على الأقل من 2-3 مرات في الأسبوع، بعيداً عن مكتبك بل وبعيداً عن مبنى العمل نهائياً إذا كان ذلك ممكنا، وفصل نفسك من أولويات اليوم على الفور، والسير في ضوء الشمس، هذا

سيجعلك تعود إلى العمل مع مزيد من الطاقة والتركيز.
3- جدولة الوقت والالتزام به:
إذا واظبت على العمل دون انقطاع حتى لو كنت محبا له ومستمتعا به، دون أن تخصص وقت للراحة في جدولك الخاص لقضاء أجازة صغيرة فإن ذلك سيقلل من قدرتك الإنتاجية وسيفقك تركيزك، لذلك عليك تخصيص وقت من الراحة لمدة 24 ساعة خلال عطلة نهاية الأسبوع مما سيعيدك إلى عملك عند بداية الأسبوع بكثير من النشاط.
4- ممارسة الرياضة وتناول الطعام بشكل أفضل:
عليك تخصيص وقت من يومك لممارسة بعض الأنشطة الرياضية التي تعمل على تنشيط التركيز لديك مع الحذر من تناول الأطعمة الغنية بالدهون وهذا سشعرك بأنك أفضل، ولديك المزيد من الطاقة والقدرة على التحمل.
5- ممارسة هواية خاصة بك دون أن تكون إلكترونية:
إن ممارسة الهواية التي تعشقها والخروج
من جو العمل،  وهيمنة الشغل على تفكيرك بعد فترات العمل الصعبة،  التي تقضيها ما بين الجلوس أمام جهاز الكمبيوتر وعقد الاجتماعات في معظم ساعات النهار، فإن ذلك سيعطيك مزيداً من الاسترخاء.
6- التحضير لما ستقوم به غدا قبل أن تغادر مكتبك:
حاول أن تخصص 15 دقيقة في نهاية يومك للتحضير ليوم غد وتقييم ما قمت بإنجازه اليوم، وعليك وضع خطة بسيطة ليوم الغد وكتابة قائمة سريعة من 3-5 أشياء من أولوياتك الأساسية التي تريد أن تنجزها غدا، لأن ذلك سيساعدك على صفاء ذهنك في المساء دون الحاجة إلى القلق حول كيفية قضاء الغد بشكل أكثر كفاءة.
7- لا تضغط على نفسك في العمل:
إذا كنت تستغرق وقتا طويلا في العودة إلى المنزل، وأن تكون مع عائلتك، والحصول على بعض التمارين الرياضية وقسط كافٍ من النوم، فإن هذا يعني أن تحصل على الراحة اللازمة وترك بعض العمل ليوم آخر، أو ترك المشاريع الأخرى غلى أي وقت آخر لا يكون لديك به ضغط في العمل، فلا يمكنك أن تفعل كل شيء في يوم واحد، وتأكد دائما أنك بحاجة للتوازن ليس فقط لنفسك بل عائلتك أيضا، ومن أجل جعل يوم غد أكثر إنتاجية.

أهم الاخبار