اكتشاف علاج عشبي مبتكر لتأخير مضاعفات الإيدز

طب بديل

الاثنين, 16 مايو 2011 09:21
أبوجا - أ ش أ:


أعلن المدير العام للمعهد الوطنى لبحوث الغابات وعلومها فى نيجيريا سولومون باديجو عن توصل مختبرات المعهد إلى علاج عشبى مبتكر لتأخير مضاعفات الإصابة بمرض الإيدز، مشيرا إلى أن العلاج الجديد لن يتم طرحه إلا بعد تجريبه على المتطوعين البشريين، وأوضح أنه قد تم تجريبه على القرود وفئران التجارب وثبتت فعاليته. وقال إن العشبة التى تم استخلاص المادة الفعالة منها وإدخالها فى العلاج الجديد سيتم التوسع فى زراعتها واشتقاق سلالات جديدة منها وأنه سيتم طرح العقار الجديد على شركات إنتاج الدواء العالمية لتمويل

إنتاجه، لكنه رفض التعريف باسم أو مكان نمو العشب الجديد.

وتقف الحكومة النيجيرية فى خندق واحد مع منظمات الحماية البيئية للتوسع فى إنشاء حدائق العلوم النباتية والطبيعية على مستوى الدولة وتنمية وعى النشء النيجيرى بهذا الجانب المعرفى، وترى الحكومة أن التنوع الطبيعى والبيولوجى هو منحة مهمة حبا الله بها نيجيريا ومصدر إلهام معرفى للنشء يتعين إثارة وعيهم به وذلك اعتمدت الحكومة 500 مليون نيرة فى موازنة عام 2009

للانفاق منها على إنشاء 6 حدائق للعلوم الطبيعية فى نيجيريا بواقع حديقة واحدة لكل إقليم من أقاليم الدولة السياسية والطبيعية الستة والتى تتميز بتنوع وتباين حياتها البرية والطبيعية .

ولاتزال غابات نيجيريا الممتدة على مئات الآلاف من الهكتارات تحتوى على أسرار مفيدة للانسان الذى تعامل معها بيد القسوة والإتلاف فى أحيان كثيرة، وقد بدأت نيجيريا برنامجا وطنيا طموحا لتعظيم إنتاجها من الأدوية العشبية المحلية و إنتاجها فى صورة تجارية بعد أن ثبت جدواها فى معالجة كثير من الأمراض .

وكان هذا البرنامج قد نجح فى تصنيع علاج عشبى لمرض تخثر خلايا الدم محليا بنهاية العام الماضى باستثمارات قيمتها 5ر9 مليون دولار أمريكى فى ديسمبر 2010 .