رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قال لمديره:" الحزب الوطني أفسد الحياة السياسية" فخصم له 5 أيام

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 05 يوليو 2011 13:29
كتب – محمد عادل


قال أحمد نوفل - الموظف بالمجلس الأعلي للصحافة- لمديره مصطفي الدري -وكيل الوزارة للشئون المالية للمجلس الاعلي للصحافة وعضو الحزب الوطني وعضو مجلس محلي مدينة طنطا عن الحزب الوطني- " الحزب الوطني أفسد الحياة السياسية" فقام بخصم خمسة أيام منه دون إجراء أي تحقيق داخلي.

وتلقت لجنة فض المنازعات بمجلس الشوري شكوي نوفل التى أكد فيها تعرضه لظلم شديد وعدم سير التحقيق بشكل قانوني، حيث لم يتم التحقيق معه من جهة العمل، وتم الاعتداء عليه من إحدي الموظفات ولم يتم التحقيق معها لقربها من فلول الحزب الوطني بالمجلس.

ونفي نوفل التعدي باللفظ علي الدري مؤكدا أنه قال له إن الحزب الوطني أفسد الحياة السياسية، فقام بخصم خمسة أيام نتيجة لهذا الكلام، مطالبا بالتحقيق معه من قبل جهة محايدة.

وقال عدد من موظفي المجلس الأعلي للصحافة إن فلول الحزب الوطني بالمجلس تعمل علي اضطهاد العاملين ووضعهم في أماكن غير لائقة والتدقيق في عملية الحضور والانصراف علي الرغم من عدم وجود أي أعمال يقوم بها الموظفون.

أهم الاخبار