"الكريسماس" يزيد التوتر بين الكوريتين

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 21 ديسمبر 2010 16:44


تهدد شجرة عيد الميلاد في كوريا الجنوبية قرب الحدود مع كوريا الشمالية بزيادة منسوب التوتر، المرتفع اصلا بين البلدين. وذلك بسبب اصرار مجموعة دينية علي اضاءتها مساء امس ما سيشكل في حال حصوله انتهاكا لاتفاق بهذا الشأن بين بيونج يانج وسيول. وتعتزم هذه المجموعة الدينية ان تضيء

للمرة الاولي منذ 7 اعوام، مصابيح كهربائية موضوعة علي شكل شجرة ميلاد كبيرة في قمة هضبة تسيطر عليها كوريا الجنوبية وتبعد ثلاثة كيلومترات عن الحدود وتقع في مرمي الجنود الكوريين الشماليين. وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الكورية الجنوبية
ان جنودنا المنتشرين حول الهضبة موضوعون حاليا في حالة تأهب قصوي . وتوصلت الكوريتان في 2004 الي اتفاق ينص علي وقف كل الممارسات الدعائية الرسمية قرب حدودهما المشتركة ومن ضمن ما تم الاتفاق عليه الكف عن اضاءة هذه الشجرة الميلادية الضخمة. وتتهم بيونج يانج سيول بانها تضيء اشجارا ميلادية علي مقربة من حدودها لنشر افكار دينية بين صفوف الجنود والسكان الكوريين الشماليين.

 

أهم الاخبار