رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دراسة : 2.2 مليار مسلم بالعالم عام 2030

الصفحه الاخيره

الأربعاء, 15 يونيو 2011 19:21
كتبت-أنس الوجود رضوان:

ناقش المشاركون في ندوة "المسلمون في المستقبل" التي نظمتها مؤسسة طابا، نتائج وتحليل منتدى بيو حول تعداد المسلمين على مستوى العالم عام 2030.

وقد تضمنت الندوة مجموعة من الجلسات النقاشية شارك فيها كل من الدكتور بريان جريم – مدير البيانات الدولية بمنتدى بيو للأديان والشيخ وليد مسعد – مدير التعليم والثقافة بمؤسسة طابا والدكتور أمير الإسلام – المحاضر بجامعة الشيخ زايد – رئيس مجلس إدارة جمعية إيمان في شيكاغو في الولايات المتحدة، بحضور الحبيب علي الجفري مؤسس ومدير عام مؤسسة طابا، وتامر منصور سفير مصر فى ابوظبى, الدكتور نجيب مجدي سفير جمهورية افغانستان الإسلامية، وسفير البوسنة والهرسك رادو مير كوسيش.
وبدأ الدكتور بريان جريم باستعراض ومناقشة تقريره عن مستقبل السكان المسلمين في العالم، والتوقعات التي توصل إليها، واستهل حديثه حول تجربته الشخصية في العمل في عدة دول إسلامية قائلاً: لقد عملت لعدة سنوات
في عدد من الدول الإسلامية، وعلى الرغم من أننا في الأصل كاثوليك إلا أن أبنائي يحملون أسماء إسلامية فقد ولدوا في العالم الإسلامي، وعن نفسي فأحد أسمائي (حبيب الله) فالعديد من الأسماء التي أحملها لها علاقة بالإسلام.
وحول الدراسة أكد أنها جزء من دراسة "ديبو" وتدور حول مستقبل المسلمين في العالم، وهو مشروع لدراسة الديانات وتأثيرها على الدول، ولم نركز فقط في دراستنا على السكان من المسلمين لكن السكان من الديانات الأخرى.. وهذا التقرير هو الأول وتناولنا فيه مستقبل المسلمين وسوف يتناول التقرير الثاني السكان المسيحيين في العالم، وبين المسلمين والمسحيين الذين يشكلون أكبر المجموعات بالعالم سنقوم بدراسات أخرى على السكان، وهذا التقرير يتحدث عن مستقبل المسلمين في العالم والتوقعات بين عامي 2030/2010،
وهو يبحث عن طريقة وكيفية نمو الشعوب، وكيف ينتهي المطاف بالإنسان، ونتحدث عن الذين ينتقلون من ديانة إلى أخرى، فليس من الضروري أن يموت الشخص على الدين الذي يولد عليه، فعبر هذه الدراسة بحثنا في عدد من الدراسات عن عدد الأشخاص الذين تحولوا من الديانات الأخرى إلى الإسلام وهو موضوع صعب والتوقعات مبينة على الدراسات السكانية والديموجرافية، لكن لا نعرف بالضبط كم عدد الأشخاص الذين سيتحولون إلى الإسلام وعدد الذين سيعتنقون ديانات أخرى؟ إذاً هذه الدراسة حول الديموجرافيا والسكان المسلمين في العالم.
وقد توصلت الدراسة إلى أن عدد المسلمين في العالم نحو 1.6 مليار نسمة، وسينمو عددهم الى 2.2 مليار نسمة في حدود عام 2030 وبزيادة مقدراها 21.6% إلى 25% بحلول 2030، وقد تناولنا في دراستنا الدول التي تعتنق الإسلام مثل باكستان والهند وإيران وإندونسيا والبلدان التي بها أكبر عدد من المسلمين طبقاً لإحصاء عام ٢٠١٠ وهي بالترتيب إندونيسيا وبها ما يزيد على ٢٠٤ مليون نسمة، وباكستان ١٧٨ مليون نسمة، الهند ١٧٧ مليون نسمة، بنجلاديش ١٤٨ مليون نسمة، مصر ٨٠ مليون نسمة، نيجيريا ٧٥ مليون نسمة، إيران ٧٥ مليون نسمة.

أهم الاخبار