رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دولة "الفيس بوك" تختار سفراءها في العالم

الصفحه الاخيره

السبت, 04 يونيو 2011 22:23
كتب- أبوبكر خلاف:

في بادرة غير مسبوقة تاريخيا تعتزم ادارة "الفيس بوك "الشبكة الاجتماعية الاولى في العالم اقامة ادارة دبلوماسية بمقر الشركة بالولايات المتحدة الامريكية تكون اولى مهامها تعيين ومتابعة سفراء "الفيس بوك" حول العالم وهو مايساهم في نقل صورة واضحة عن العادات والتقاليد والثقافات بالدول وهو مايجعل الفيس بوك قادرا وبشكل افضل على تفهم سلوكيات المستخدمين وانشطتهم.

ومن المقرر ان يعقد مارك زوكربرج مؤسس الفيس بوك لقاءات سياسية بهذا الخصوص مع زعماء العالم وكان قد التقى بشأن هذه المبادرة في جلسة خاصة بالرئيس

الامريكي باراك اوباما والفرنسي نيكولا ساركوزي.

وفي ادارة الفيس بوك بمدينة باولو التو بولاية كاليفورنيا يجري العمل حاليا لاقامة القسم الجديد ( السياسي) ، والمعني بوضع السياسات العالمية والرؤية الاستراتيجية للشبكة وتعيين السفراء، لتصبح دولة الفيس بوك صاحبة تمثيل دبلوماسي رسمي بالعالم. دولة يقطنها 600 مليون مستخدم رسمي ، يتحدثون بكافة اللغات ، في طابع متفرد وخاص وميزانية تتضاعف سنويا ، انها دولة تملك كل امكانيات دولة

عظمى .

وستقوم الدولة باختيار سفرائها الذين يحددون معالم الطريق لادارة الفيس بوك حول العادات والتقاليد والثقافات والهوايات والانشطة وكذلك المحرمات بكل دولة وهو مايساعد في انتشار اكبر للشبكة وفقا لثقافة كل شعب ومجتمع.

واشار تقرير لصحيفة معاريف الاسرائيلية حول اسرار لقاء اوباما وساركوزي وصاحب الفيس بوك خلال انعقاد قمة الثماني مؤخرا، وتخصيص جلسات حول علاقة الانترنت والشبكات الاجتماعية خاصة بالثورات والتحولات في مناطق عديدة من العالم.

وتطرق التقرير الى مخاوف ساركوزي خلال الجلسة من الاستخدامات الثورية للشبكة في الحشد والضغط السياسي على الحكومات لاتخاذ قرارات معينة ،وهو مايستلزم وضع تعليمات ومعايير من قبل شبكات الانترنت ومراقبة هذه الدعوات وتقنينها، وهو الامر الذي اثار انتباه زوكربرج .


أهم الاخبار