خبير : ‬القرش المفترس جعلنا أضحوكة

الصفحه الاخيره

الجمعة, 10 ديسمبر 2010 17:13
كتبت : عزة فهمي

اتهم الدكتور مجدي توفيق خليل خبير العلوم المائية والبيئية جهاز شئون البيئة الذي فشل في التعامل مع ظاهرة القرش المفترس بشرم الشيخ

ارتكاب جريمة علمية وبيئية قال الدكتور مجدي خليل أستاذ العلوم البيئية بعين شمس كان يتعين علي المسئولين بمحميات جهاز البيئة والمعهد القومي لعلوم البحار القيام بتحليل الأنسجة العالقة بأسنان القرش والمادة الوراثية  قبل قتل هذه الكائنات رغم التحذير باصطيادها والقضاء عليها!!

 

أكد الدكتور مجدي توفيق ان اللجوء الي متخصصين أمريكان بعد فشل المحميات بجهاز شئون البيئة ومعهد علوم البحار الذي يمتلك "7" محطات رصد وابحاث بالمدن الساحلية ولديه "300" عام في التعامل

مع ظاهرة القرش المفترس جعل مصر اضحوكة عالمية وهو ما أكدته تعليقات المتخصصين عالمياً علي المواقع العلمية والالكترونية حول التعامل المصري مع الظاهرة!! وأكد الدكتور توفيق ان الظاهرة كشفت عدم وجود سياسة واضحة لدي المعهد القومي للبحار التابع لأكاديمية البحث العلمي وتحوله من مركز علمي الي مجرد مؤسسة حكومية مانحة لدرجات علمية توضع علي الرف.

وقال خبير العلوم المائية والبيئية إن اللجوء الي متخصصين أجانب فضح الفشل المصري وعدم وجود متخصصين في الكائنات المائية والبحرية الهامة عالمياً والتي في

طريقها الي الانقراض بعد وفاة الدكتور حامد جوهر الذي كان حريصاً علي تخريج متخصصين في هذه الكائنات.

وشكك الدكتور توفيق في تصريحات بعض اعضاء فريق العمل الذي تم ارساله لبحث الظاهرة. اكد الخبير البيئي أن من الحقائق العلمية الثابتة التي تدرس لطلاب العلوم عدم اقدام القرش علي مهاجمة الانسان في الحيز المائي غير مرة واحدة وعدم اقدامه علي الحيوانات النافقة في التغذية وهو ما يخالف ما تردد من أن سبب مهاجمة القرش الخراف النافقة التي ألقتها احدي السفن وهو ما يدعم وجود أكثر من قرش مفترس بالمنطقة ويتوقع الدكتور توفيق ان السبب في تحول سلوك القرش الي الهجوم قد يرجع الي نقاد الغذاء الطبيعي له بسبب الصيد الجائر وتصرفات بعض الغواصين الذين يلقون بالغذاء الصناعي دون رقابة لجذب هذه الكائنات!

أهم الاخبار