قراء الوفد: حكمت فعدلت فأمنت فذهبت الى التابعي يا شرف

الصفحه الاخيره

الاثنين, 18 أبريل 2011 17:47
كتبت - سارة عزو:

توالت ردود فعل قراء الوفد وتعليقاتهم على الخبر الذي نشر أمس الأحد بعنوان "شرف مع أسرته في محل فول"، حيث أشاد قراء الوفد بتواضع الدكتور عصام شرف رئيس مجلس الوزراء، وأعربوا عن تمنياتهم لرئيس الوزراء بالتوفيق والنجاح في هذه المرحلة المهمة التي تمر بها مصر حاليا.

حيث قال سيد تعليقاً على الخبر : "شرف وفعلا شرف أنت مصري أصلى ربنا يحميك ويخليك لينا وينتقم من اللي سرق 30 سنة من عمرنا"، وأضاف بكار : "فعلاً اسم علي مسمي، كل يوم بتثبت انك من الشعب".
وأعرب إسلام عن سعادته قائلا : "مش عارف أقول إيه بس فعلا الإنسان لما بيكون ماله حلال مبيخافش من أي شي ربنا يبارك فيه، فعلا الرجل لم يغيره الكرسي أو المنصب مثلما حدث مع حسني مبارك اللي نسي اصله"
وأكد هانى الغاز على تواضع شرف قائلا: "الراجل ده متواضع وربنا سيكرمه وعلى يده ستبدأ نهضة إن شاء الله".

وأوضح عبادي عباد : "هذا هو رئيس الوزراء المصري، أن تكون مصريا عشت في مصر وركبت أتوبيساتها ودخلت مطاعمها الشعبية ومشيت في حواريها وأزقتها ورحت أريافها وأحسست بحس كل الناس، هكذا يكون إحساسك بما يمكنك أن تعمل من اجلها، تحية واجبه لخطوة واجبه وبالهناء والشفاء"، وأضاف أحمد الشيخ قائلا : "مفيش كلام إنسان محترم".

وقال القارئ زكريا حسن : "ربنا يوفقك ويبعد عنك أولاد الحرام ويعينك على التركة الثقيلة، شرف وهو شرف تجسد في شخصك يمشى على الأرض ما عهدنا ممن سبقوك هذا التواضع والإنسانية بارك الله في عمرك وعافيتك ومالك وأولادك"

وأضاف القارئ محمود أمين تعليقاً

على الخبر: "لا أدري ماذا أقول في هذا الرجل مثلك شرف لأي أمة تنجب أمثالك من قلبي أدعو لك بكل التوفيق والخير".

وأوضح أيمن بلبل قائلا:"هو ده المصري الذي يجب أن يتقلد أعلى وأرفع المناصب ليس في مصر بل على مستوى العالم . المصري المتواضع البسيط . الغير متعالي ومتعجرف على من يحكمهم، هذا ليس بمستغرب على رجل يفتح مكتبه لكل الناس، بوجود أمثالك ستكون مصر على رأس أعظم دول العالم، بارك الله فيك وفي والديك وفي كل أفراد أسرتك".

كما أكد مصري متغرب من قراء الوفد: "عصام شرف رجل لهذا الزمان، راجل متواضع ومحترم ويشعر بحال المصريين البسطاء لذلك كل قراراته ستكون من أجل المصريين ومن أجل مصر وليس من أجل المصالح الخاصة"، وأضاف كامل شفيق أمنية له قائلا :"يارب نشوف الرئيس الجديد لمصر يمشى كده وسط الشعب"

بينما قال أحد قراء الوفد "لم يذكر اسمه" : المفروض أن يكون كل من الرئيس ورئيس الوزراء وجميع المسئولين بين الشعب ويكون شيء طبيعي لأنه من الشعب بس في هذه الظروف الحرجة التي تمر بها البلاد لا أحبذ ذلك".


وأشار منصور حسن قائلا: "والله لكأني أحلم أن نرى مسئولا مصريا بسيطا متواضعا والله مصر بخير، ولعنة الله على الظالمين المتعجرفين الذين ألبسوا أنفسهم ثياب الصفوة واحتقروا الشعب العظيم"، بينما قال عصام الدين: "إحنا عايزين نأكل لحمه زهقنا من

الفول".

بينما قام الدكتور علاء أحد القراء بكتابة بعض أبيات من الزجل وأهداها لرئيس الوزراء الدكتور عصام شرف ويقول في قصيدته :

عن موضوع الفول واللحمة

صرح مصدر قال مسئول

إن الطب اتقدم جدا

والدكتور شرف بيقول

ان الشعب المصري خصوصا

من مصلحته أكل الفول

حيث الفول المصري عموما

يجعل من بني آدم غول

والبروتين الكامن طية

نادر زية فى اية فول

 

ثم اضاف الدكتور شرف

ان اللحمة دة سم اكيد

بتزود اوجاع المعدة

وتعود على طولة الايد

وتنيم بنى آدم اطول

وتفرقع منة المواعيد

واللى ح ياكلوا اللحمة تملى

ح يخشوا جهنم تأبيد

 

يا دكتور شرف

يا عقل العالم

والعالم محتاج لعقول

اية رأى جنابك وجنبهم

فيه مواطن واحد بيقول

انتوا سيبونا نموت باللحمة

وانتوا تعيشوا

وتاكلوا الفول

بقى بالذمة

يا عم " التابعى"

مش برضة كلام معقول ؟!

وييتفق مع ما سبق مغاورى، يقول :" أول مرة في تاريخ مصر من ايام عبد الناصر قبل النكسة نشوف أي مسؤول من أول رئيس حي الى رئيس جمهورية يظهر هكذا مع الشعب

أول ما يمسك يركب البرج العاجي والمتوسيكلات تشتغل والحراسة ومنشفهوش في الشارع عشان كده بيتفرغ للسرقة والنهب لانه مبيشوفش الشعب ادامه الشعب الرقيب عليه

بارك الله فيك وعليك يا دكتور ودمت دايما لمصر لكن اوعى المظاهر تغيرك والحارس هو الله،

الله الله الله الله الله عليك يا بو الاشراف."، وفى تعليق اتسم بالطرافة والحكمة:" حكمت فعدلت فأمنت فذهبت الى التابعي يا شرف".

 

ومن خارج مصر قال المهندس وليد :" والله العظيم أنا لم اشعر بحب إنسان سياسي علي ظهر الأرض في هذا العصر أكثر من حبي لهذا الرجل أو بالأحري لم احب أي سياسي في الدنيامن قبل ولكني أحببت هذا الرجل-

الدكتور عصام شرف، اتمني والله من كل قلبي عندما أرجع لمصر أن أزورك واقبل رأسك.

انا لم ار اي شخص عمل بالسياسة أو في مجال الخدمة العامة يحب مصر مقدار حب هذا الرجل لمصر

فجميع من عرفناهم قبله اتوا وعملوا لحسابهم ولكن الدكتور عصام شرف يعمل لهذا البلد بدون اي غرض او مطمع وفق الله الدكتور عصام لخدمه هذا البلد وسدد علي الحق خطاه ، وفي النهاية، الف هنا وشفا يادكتور عصام".

أهم الاخبار