رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

نائب رئيس مجلس الإدارة

م.حمدي قوطة

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

ثلاث أعياد كبرى في الكنيسة ويروى كل منها أساس المسيحية

أخبار وتقارير

الأحد, 06 يونيو 2021 14:00
ثلاث أعياد كبرى في الكنيسة ويروى كل منها أساس المسيحيةالأعياد السيدية الكبرى

كتبت – لُجين مجدي

تحتفل الكنيسة المرقسية، اليوم الأحد 6 يونيو الموافق 29 بشنس حسب التقويم القبطي، ذكرى الأعياد السيدية الكبرى والتي تُنسب إلى السيد المسيح وتحتل مرتبة خاصة في المناسبات المسيحية وتعتبر هى باكورة الأسس المسيحية.

 

وتطبق الكنيسة الطقس الفرايحي ويمنع الصوم الانقطاعي والميطانيات ويعتبر من الأعياد التابعة للمسيح بصورة مباشرة ولذلك يطلق عليه (سيدية) نسبة للسيد المسيح وهى تختلف عن الأعياد السيدية الصغرى.

 

وخلال هذا التقرير تقدم بوابة الوفد معلومات عن الأعياد السيدية الكبرى الثلاثة (البشارة والميلاد والقيامة).

 

عيد البشارة المجيد

 

عيد البشارة

يأتي عيد البشارة باكورة الأعياد السيدية ووفق ماورد في الكتب المسيحية عن تاريخ الأعياد المسيحية يُنسب إلى عيد البشارة  والمعروف كنسيًا بـ"حلول السيد المسيح" في بطن العذراء ما كانت بقية الأعياد، لذلك الآباء يسمونه رأس الأعياد ونبعها والأساس الذي تدفق من خلفة المناسبات في الكنيسة ويعد هو بِكر الأعياد السيدية الكبرى لأن فيه كانت البُشرى بخلاص العالم.

 

عيد الميلاد المجيد

تتمتع الكنيسة بتاريخ عريق وأحداث عريقة أكدت على خصوصيه هذا المنبر الديني  الخاص في أفريقيا والعالم ومن بين

هذه المناسبات يأتي عيد الميلاد المجيد، الذي وحد صفوف المسيحين دون إعتبار لإختلافات مذهبية أو عقائدية.

 

المسيح

 

يعتبر عيد الميلاد ثاني أهم وأبرز الأعياد المسيحيةويأتي بعد عيد القيامة من حيث المكانة التاريخية الخاصة، يبسب عيد الميلاد إلى مولد يسوع المسيح وهو بمثابة تذكارلهذا الحدث الذي تعتبره الكنائس المسيحية هو مولد مخلص الأمه من الظلمات، يعتبر عيد الميلاد هو احتفالًا لتخليد ماكان قبل قدوم المسيح وما بعده، فقد قسم التاريخ لتعرف الاداث ما قبل الميلاد وما بعده.

 

وتحتفل الكنيسة القبطية الارثوذمسية بهذا العيد في 7 يناير سنويًا، استمر هذا العيد يلقى احتفالًا عالميًا في 25 ديسمبر سنويًا نظرًا لما أقره مجمع نيقية المسيحي والذي أصدر عام 325 هذا التاريخ للإحتفال بعيد الميلاد، لم تحدد الكتب المسيحية عبر التاريخ مولد ميلاد المحسي إلال أن مجمع نيقية حين إجتمع أصدر هذا

الموعد، وقد درج التقليد الكنسي على اعتباره في منتصف الليل، كما وردهذا الحدث فيإنجيل بالقرن الثالثعلى أنه قد تم في منتصف الليل، حتى جاء البابا بيس الـ11 في الكنيسة الكاثوليكيةعام 1921وأثبت تاريخ ميلاد المسيح في منتصف الليل رسميًا.

 

عيد القيامة المجيد  

يُعد عيد القيامة المجيد هوأحد أهم و أبرز و أكبر المناسبات و الأعياد التي يحتفل بها المسيحين في العالم أجمع بعد الاعتدال الربيعي، ويعتبر هوالإحتفال الذي يحيي ذكرى قيام السيد المسيح بعد صلبه بثلاثة أيام لينشر الايمان كما هو مسطور في العهد الجديد، وفيه ينتهي الصوم الكبيرالذي يستمر عادة أربعين يوماً؛ كما ينتهي أسبوع الآلام، ويبدأ زمن القيامة المستمر في العام الطقسية أربعين يوماً حتى عيد العنصرة،وتتنوع مظاهر الإحتفال بعيد القيامة المجيد من دولة لآخرى كما تكثر الطقوس الدينية المتبعة في ذلك العيد في كل من كنائس الشرق والغرب.

عيد البشارة

tagsموضوعات ذات صلة:

مسار العائلة المقدسة في مصر| رحلة الهروب من الخوف إلى الأمان في 25 محطة (بالصور والفيديو)

آخر لقاء السيد المسيح مع تلاميذه .. ننشر معلومات عن عيد الصعود المقدس 

في يوم الثلاثاء من البصخة المقدسة.. تعرف على حوار المسيح مع تلاميذة

الكنيسة الارثوذكسية تقدم مساهمات مالية ورعوية لمواجهة فيروس كورونا

عمّد المسيح ومّهد طريق المسيحية.. يوحنا المعمدان رمز عيد الغطاس

أهم الاخبار