رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

مزارع: لم نستلم حصة أسمدة الموسم الشتوي

أخبار وتقارير

الأحد, 21 فبراير 2021 12:27
مزارع: لم نستلم حصة أسمدة الموسم الشتوي

كتب- محمود سليم

ملف الزراعة نال اهتماما كبيرا من قبل الرئيس السيسي خلال الفترة الأخيرة، خاصة وأنه من أهم القطاعات الداعمة للاقتصاد الوطنى.

والأسمدة عنصر أساسي ومهم في دورة الزراعة، وبدونه يصبح الانتاج ضعيفاً، ما يجعل الدولة تلجئ إلى طرق أخرى وتوفير عملات صعبة لتغطية النقص، لتوفير ما يلزم من احتياجات المواطنين.

 

إقرأ أيضا: توريد الأسمدة أزمة يعاني منها المزارعين.. ونقيب الفلاحين يكشف عن رؤية لحل الأزمة

 

وحسب إتفاق مبرم بين وزارة الزراعة وبعض الشركات المنتجة للسماد، تقوم الأخيرة بتوريد حوالي

55% من حصتها للوزارة، لتوفير احتياجات المزارعين، لكن عدم التزام الشركات بالتوريد، وتفضيل توريده للسوق الخارجي والمحلي خلق سوق موازية، وإرتفاع الأسعار ومعاناة للفلاح.

 

ملف توريد الأسمدة تزداد مشكلته مع دخول موسم الصيف، حيث يزداد الطلب على الأسمدة نظرا لكثرة المحاصيل، ما يضطر المزارع لشراء الأسمدة من السوق السوداء وبأسعار لاتتناسب مع الفلاح.

 

إقرأ أيضا: مزارعون: ضعف انتاجنا بسبب تقليص حصص تسميد المحاصيل

 

تطرقت لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب خلال اجتماعاتها الأسبوع الجارى، لأزمة ملف الأسمدة، وعجزها خاصة في الموسم الصيفى، وما سينتج عن هذا الأمر من مشاكل في حال استمرار الأوضاع مع المحصول الصيفى، ومعاناة الفلاحين.

 

وقال أحمد طالب مزارع، إن أزمة عدم توريد الأسمدة تسببت في أزمة تسميد المحاصيل، وهو ما نجم عنه قلة في الانتاج.

 وأضاف طالب، أن المحاصيل الصيفية اقتربت، وبسبب نقص الأسمدة المدعمة كالنترات واليوريا أزمة الانتاج مستمرة، مؤكدا ارتفاع سعر الشيكارة في السوق السوداء من 163 جنيها إلى 260.

 

واردف المزارع، أنه حتى الآن لم يتم تسليم المزارعين حصصهم من الاسمدة المدعمة الخاصة بموسم المحاصيل الشتوية.

 

 

 

أهم الاخبار