رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

م. الآخر

السوبر والغندور والطائرة

عماد يونس Thursday, 13 February 2020 20:05

 

 

 

لا صوت يعلو فوق صوت مباراة السوبر الإفريقى بين الزمالك والترجى التونسى اليوم فى العاصمة القطرية الدوحة

ولا شك أنها مواجهة على زعامة القارة السمراء ونتمنى أن نستمتع بوجبة كروية دسمة من لاعبى الفريقين والالتزام بالروح الرياضية وبالطبع أتمنى فوز الزمالك وأتمنى من كل مصرى متواجد فى قطر بمختلف الانتماءات مساندة الزمالك ونسيان التعصب الجماهيرى لمدة 90 دقيقة من عمر اللقاء لأن الزمالك يدافع عن سمعة الكرة المصرية.

فوز الزمالك بالسوبر يعيد هيبة الكرة المصرية بعدما لاحظنا نغمة السخرية من بعض المدربين الأفارقة بمستوى الأهلى والزمالك والتأكيد أن مواجهة قطبى الكرة المصرية سهلة كما أن نجوم الأندية مطالبون أن يتوقفوا عن التصريحات العنترية ومحاولة الانتشار عبر مواقع التواصل الاجتماعى وإشعال روح التعصب الجماهيرى خاصة أن الزمالك سيواجه الأهلى بعد أيام فى الإمارات على لقب كأس السوبر المحلي.

على المستوى الفنى يجب على لاعبى الزمالك عدم الاستعجال وهدوء أعصابهم  وعدم الخروج على النص لأى ظرف وخاصة أن جماهير مصر العظيمة خلفهم ويساندونهم بقوة.

* جمال الغندور رئيس لجنة الحكام يتعامل مع الحكم جهاد جريشة كأن هناك حربا شخصية بينهما مما اضر باسم وسمعه التحكيم المصرى بسبب منعه من التحكيم بالبطولة العربية  كما أن ردوده فى وسائل الاعلام عن هذه المشكلة غير مقنعة بالمرة ويجب هنا على اللجنة الخماسية لاتحاد الكرة بقيادة عمرو الجناينى أن يكون لها دور لمنع مهزلة الغندور الذى تقمص دور «عنتر شايل سيفه» لمن يختلف معه لأن عصر البقاء للاقوى انتهى بلا رجعة فهناك رقابة وحساب لكل مسؤول.

* قرار اللجنة الاولمبية بتعيين لجنة لإدارة اتحاد الكرة الطائرة مخالف للائحة الاتحاد وكل هدفه تلبية رغبة أصدقاء بعض المسؤولين فى الأولمبية لأن تشكيل اللجنة إرضاء لثلاث جبهات..ورغم ذلك هناك شبه اتفاق مع اللجنة بأنه لا تغيير فى اللوائح وان عملهم يقتصر فقط على إدارة الانتخابات واداره شئون اللعبة لحين الانتهاء من الدورة الاولمبية فى طوكيو،  كما ان الوزارة ستقوم بفحص جميع المستندات قبل تسليم اللجنة وسوف تحيل جميع المخالفات المالية خلال الفترات السابقة والتى لم يتم الرد عليها للنيابة لاتخاذ الاجراءات وخاصة بعد فشل رد المبالغ التى صرفها البعض دون وجه حق.