رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ابنة المستشار هشام بركات: أرفض التشكيك في القضاء المصري

ميديا

الأربعاء, 20 فبراير 2019 23:56
ابنة المستشار هشام بركات:  أرفض التشكيك في القضاء المصريالمستشارة مروة نجلة الشهيد هشام بركات النائب العام السابق
كتب - محمد عبد الرازق

عقبت المستشارة مروة، نجلة الشهيد هشام بركات النائب العام السابق، على الحكم بإعدام قتلة وادلها، قائلة: "القضاء المصري نزيهة، ونرفض أن يشكك أحد في القضاء المصري".

 

وأكدت "بركات"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أسامة كمال، ببرنامج "مساء dmc" على فضائية "dmc"، اليوم الأربعاء،  مؤكدة أن الأعمال الإرهابية لا يمكن أن تهز أسر الشهداء بعد ما حدث لهم من فقدانهم لذويهم.

 

وأشارت إلى أنها بعد أن فقدت القدرة على تسجيل الدخول لصفحتها على موقع التواصل الاجتماعي، قامت ببث فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتوضيح تفاصيل اختراق حسابها الشخصي عبر "الفيس بوك"، موضحة أنها فوجئت في الساعة الثانية عشر بعد منتصف الليل، بعدة اتصالات هاتفية للاستفسار عن البوست المنشور على صفحتها عبر موقع التواصل الاجتماعي، وعندما دخلت لصفحتها وجدت بوست من المستحيل أن يصدقه عقل.

وأشارت إلى أنها على الفور حاولت كتابة بوست أن الأكونت تم سرقته، وفوجئت بتسجيل خروجها من الصفحة ولم تعد تتمكن من الدخول عليها، منوهة إلى أنها تقدمت ببلاغ للجهات المعنية، متوجهة لهم بالشكر على الجهد المبذول للوصول لمرتكبي واقعة اختراق حسابها، وتمكنهم من إعادة الحساب الخاص بها لها مرة أخرى.

وأعربت عن رفضها الشديد، للتشكيك

والتشكك في أحكام القضاء، معقبة: "أقسم بالله ما كان فارق معايا
الأكونت يرجع، ولا كان علي الأكونت شئ أخاف من نشره، ولكن ما فرق معي هو رفض أي شئ يُثير البلبلة ويشكك في القضاء المصري"، مناشدة نشطاء مواقع التواصل بتحري الدقة وعدم دعم الإرهاب بنشر بوستات لا نعلم مدى صحتها، مضيفة: "أرض مصر رويت بدم أبويا ودم الشهداء، وخلينا مع بلدنا ومنبقاش ضدها".
 

 

 

إنها بعد أن فقدت القدرة على تسجيل الدخول لصفحتها على موقع التواصل الاجتماعي، قامت ببث فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتوضيح تفاصيل اختراق حسابها الشخصي عبر "الفيس بوك"، موضحة أنها فوجئت في الساعة الثانية عشر بعد منتصف الليل، بعدة اتصالات هاتفية للاستفسار عن البوست المنشور على صفحتها عبر موقع التواصل الاجتماعي، وعندما دخلت لصفحتها وجدت بوست من المستحيل أن يصدقه عقل.
 

أنها على الفور حاولت كتابة بوست أن الأكونت تم سرقته، وفوجئت بتسجيل خروجها من الصفحة ولم تعد تتمكن من الدخول عليها، منوهة إلى أنها تقدمت ببلاغ للجهات المعنية، متوجهة لهم بالشكر على الجهد المبذول للوصول لمرتكبي واقعة اختراق حسابها، وتمكنهم من إعادة الحساب الخاص بها لها مرة أخرى.

وأعربت عن رفضها الشديد، للتشكيك

والتشكك في أحكام القضاء، معقبة: "أقسم بالله ما كان فارق معايا
الأكونت يرجع، ولا كان علي الأكونت شئ أخاف من نشره، ولكن ما فرق معي هو رفض أي شئ يُثير البلبلة ويشكك في القضاء المصري"، مناشدة نشطاء مواقع التواصل بتحري الدقة وعدم دعم الإرهاب بنشر بوستات لا نعلم مدى صحتها، مضيفة: "أرض مصر رويت بدم أبويا ودم الشهداء، وخلينا مع بلدنا ومنبقاش ضدها".

وشددت، على 

وقال المستشار محمد هشام بركات نجل الشهيد الراحل هشام بركات النائب العام السابق، إنه لا صحة لما نشر على صفحة شقيقته المستشارة مروة بركات على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، مشيرا إلى أن الجماعات المتطرفة اخترقت الصفحة وقامت بكتابة منشورات غير حقيقية ولم تصدر من شقيقته أو أحد من الأسرة.

وأوضح "المستشار محمد بركات" فى تصريحات صحفية، أن الجماعات الإرهابية التى اغتالت والده مازالت تمارس الأكاذيب ونشر أخبار مغلوطة واختراق صفحة شقيقته وكتابة معلومات ليس لها صلة بأسرة الشهيد البطل هشام بركات وذلك بهدف إثارة البلبلة لدى الرأى العام والتشكيك فى الأحكام القضائية.

وتم إخطار النيابة العامة بواقعة اختراق صفحة المستشارة مروة بركات لاتخاذ الإجراءات اللازمة حيال من قاموا بارتكاب هذه الجريمة.

وكانت مصلحة السجون قد نفذت فجر اليوم حكم الإعدام شنقا فى 9 متهمين قاموا باغتيال النائب العام المستشار هشام بركات وهم: "أحمد طه، أبوالقاسم أحمد، أحمد جمال حجازي، محمود الأحمدي، أبوبكر السيد، عبدالرحمن سليمان، أحمد محمد، أحمد محروس سيد، إسلام محمد".

وقامت الجماعة الارهابية باختراق صفحة المستشارة مروة بركات وكتابة معلومات مغلوطة بهدف التشكيك فى الأحكام القضائية.

أهم الاخبار