رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مفاجئة:مبارك أعطى حصانة لعملاء CIA

ميديا

الاثنين, 31 أكتوبر 2011 00:09
صحف-الوفد:

كشف المؤرخ الأمريكي الشهير "بوب وودوورد" الذي كان يعمل في المخابرات المركزية الأمريكية عن معلومات جديدة

بكتابه "الحرب السرية للمخابرات الامريكية" موثقة  بمستندات رسمية تؤكد توقيع حسني مبارك علي بروتوكول برقم 166 لسنة 1981في أول أيام له بالرئاسة يمنح رجال CIA في مصر الحصانة خلال عملهم في مصر وأنه لا يمكن إلقاء القبض علي أي عميل للمخابرات المركزية الامريكية .
ويؤكد ودوورد في كتابه الذي يتحدث عن فترة بداية حكم حسني مبارك أن الدليل على صحة هذه المعلومة أنه لم يعلن في عهد مبارك القبض على اي

عميل للمخابرات الامريكية طوال 30 سنة وهو ما يثبت صحة أن هناك حصانة خاصة للمخابرات الامريكية دون غيرها للعمل في مصر.
ويشير ودوورد في بداية كتابه الذي نشرت روزا اليوسف تحقيق عنه أن ما ذكر في الكتاب معتمد على آلاف المستندات الأرشيفية حصل عليها من الأرشيف الرسمي الأمريكي ومعها العديد من القضايا التي صورها من المحاكم الأمريكية المختلفة وملفات العمليات الخاصة وأنه وضع صورة من تلك المستندات في الكتاب.
ويذكر الكتاب مفاجئة اخرى وهي أن المخابرات الأمريكية نافذة بكل مكان في مصر وأنها أنشأت في بداية عهد مبارك وخصوصا في عهده أكبر شبكة عملاء داخل الحكومة المصرية في تاريخ السي آي ايه بالشرق الأوسط علي حد تعبير الكاتب.
وفي صفحة 87 يكشف المؤلف لأول مرة أن المخابرات المركزية الأمريكية تجسست علي مصر دائما بعدة طرق منها الدخول علي مناطق معينة في الكابلات البحرية الأرضية بين مصر والعالم وعن طريق فلاتر تجسس خاصة نقلوا كل المحادثات الهاتفية بين مصر والعالم إلي سنترال خاص في السي آي ايه حتي الشفرات والأكواد كلها كان يمكن كسرها لأن أمريكا هي من تمد مصر بها أصلا والكابلات منتج أمريكي أما ما يتبقي من أحاديث تتم عبر الأقمار الصناعية.

 

أهم الاخبار