رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مشروع أمريكي ـ مصري يكتشف مقبرتين أثريتين بالأقصر

منوعات

الخميس, 12 مارس 2015 07:25
مشروع أمريكي ـ مصري يكتشف مقبرتين أثريتين بالأقصر
القاهرة ـ بوابة الوفد ـ سحر ضياء الدين:

أعلن فريق أمريكي مصري مشترك عن اكتشاف مقبرتين أثريتين هذا الشهر في مدينة الأقصر، وذلك بالتنسيق الوثيق مع وزارة الآثار.

المشروع منفذ من قبل مركز البحوث الأمريكي في مصر (ARCE) ويوفر التدريب العملي في مجال الترميم والعمل الميداني الأثري لزيادة إمكانات السياحة الثقافية في مصر.
وكان فريق مركز البحوث الأمريكي الذي يضم عدداً من علماء الآثار المصريين اكتشف مقبرتين تعودان الى عهد الأسرة الثامنة عشرة وذلك أثناء قيام الفريق بأنشطة تنظيف، ورسم

خرائط، ومسح غرف الدفن في مقابر النبلاء في الضفة الغربية بالأقصر. أول مقبرة تم اكتشافها هي مقبرة لشخص يدعى 'أمنحتب' الذي كان يشغل منصب حارس بوابة الإله آمون. وعلى الرغم من إمتلاء المقبرة بالحطام، تُظهر اللوحات الجدارية مشاهد تفصيلية وملونة من الحياة اليومية في مصر القديمة. أما مقبرة "ساموت" وهي المقبرة المجاورة التي تم اكتشافها حديثاً فترجع أيضاً إلى
عهد الأسرة الثامنة عشرة (بين ١٥٤٣ و ١٢٩٢ قبل الميلاد)، وتتضمن مشاهد الاحتفال واللوحات الملونة التي تمثل صاحب المقبرة وزوجته، "تاخيت".
وقدمت حكومة الولايات المتحدة منحة جديدة لمركز البحوث الأمريكي في مصر لمواصلة  جهوده لحفظ وتطوير إدارة موارد التراث الثقافي في مصر. وقد شاركت الولايات المتحدة ومركز البحوث الأمريكي لأكثر من ستين عاماً مع المؤرخين وعلماء الآثار والترميم المصريين للحفاظ على آثار مصر للأجيال القادمة من خلال التوثيق والترميم والتدريب. وقد ساعدت هذه المشروعات في توظيف الآلاف من المصريين للتأكد من أن العمال لديهم المهارات اللازمة لحماية هذه التحف التاريخية للأجيال القادمة.