الاعتدال فى تناول الفسيخ والملوحة ضرورة صحية

منوعات

الاثنين, 21 أبريل 2014 07:54
الاعتدال فى تناول الفسيخ والملوحة ضرورة صحية

في يوم شم النسيم تمتلئ المائدة المصرية بشتى أنواع الأطعمة وتزدحم بالأسماك المملحة التي تشمل الملوحة والفسيخ والرنجة وسائر هذه الأسماك بطعمها المميز وعرف المصريون القدماء الأسماك المملحة منذ قديم الزمن.

ويقول الدكتور أشرف رياض، استشاري القلب والأمراض الباطنة: ننصح الأسرة المصرية بأن تختار هذه الأسماك من أماكن مضمونة تصنعها بطريقة جيدة سواء في التمليح أو في الحفظ.
ولوحظ في السنوات الأخيرة عدم إجادة طريقة التمليح والحفظ وهذا يجلب علينا الكثير من المشاكل الصحية التي تظهر بسبب فساد هذه الأسماك مما يفسد بهجة هذه الأيام التي ننتظرها بشوق كل عام.
وينصح الدكتور أشرف رياض بضرورة غسل الأسماك المملحة بكمية وفيرة من المياه لكي تقل درجة الملوحة بها وتصبح مناسبة للأكل في هذا الجو الحار الذي نفقد فيه الكثير من العرق وتزداد اللهفة إلى شرب الماء بكثرة ويأتي مرضى ارتفاع ضغط الدم على رأس الفئة

التي لابد أن تحتاط وتقنن كمية تناول هذه الأسماك لما لها من دور فعال في ارتفاع ضغط الدم خاصة إذا كانت درجة الملوحة أكثر من اللازم مما يعرض مرضى ضغط الدم للمشاكل الصحية التي تسبب عبئا كبيرا على الشريان التاجي وعضلة القلب، لذا يجب أن نقلل من هذه الخطورة من خلال تناول كمية معقولة من الأسماك المملحة بعد استشارة طبيبه لمعرفة الحالة الصحية بدقة وتقنين كمية الأكل.
ويضيف الدكتور أشرف رياض: يمتاز يوم شم النسيم بأكل البيض الملون بألوانه المختلفة التي تتناسب مع دخول فصل الربيع ولابد أن تكون الألوان التي تلون البيض من المواد الطبيعية غير الضارة التي لا تسبب مشاكل صحية وأن يكون البيض مسلوقاً جيداً حتى لا تتسرب إليه
أي درجة من الفساد بسبب ارتفاع درجة الحرارة وننصح بتناول كمية معقولة من البيض لأن الكثير منه يسبب عسرا في الهضم وانتفاخا وعبئا على الجهاز الهضمي ولا ننسى مرضى ارتفاع الكوليسترول والدهون الثلاثية الذين ينبغي لهم أن يتناولوا البيض بالمعدلات المسموح بها والمقننة من الطبيب وكلنا لا نعقل مدى تأثير ارتفاع الكوليسترول والدهون الثلاثية على القلب والتي دائما تكون سببا في ضيق الشريان التاجي والتعرض إلى الذبحات الصدرية مما يقلل من إنتاجية الفرد في المجتمع ونحن بعد ثورتنا المباركة نحتاج إلى عرق وجهد كل مصري لبناء دولتنا الجديدة الحديثة ولهذا يجب ألا يتحول الطعام من سبب بهجة واحتفال إلى عبء صحي ومشاكل تؤدي إلى الضرر.
وينصح الدكتور أشرف رياض بتناول الخضراوات مثل الخس الذي يساعد على الحركة المنتظمة للجهاز الهضمي ويقلل الشعور بالإمساك وتناول الزبادي والرايب لما لهما من دور فعال واضح في هضم المواد المشبعة بالدهون ويريح الجهاز الهضمي والمعدة ويمنع التهاب المعدة وارتجاع المرىء والحرقان ويكون بمثابة بطانة للمعدة مما يجعلها أكثر احتمالا للأسماك المملحة وسائر الأطعمة التي تزدحم بها المائدة المصرية في هذا اليوم.