غدًا.. بحث مواجهة تأثيرات تغيرات المناخ على المياه

منوعات

الأحد, 19 يناير 2014 17:41
غدًا.. بحث مواجهة تأثيرات تغيرات المناخ على المياه
متابعات

ينظم المجلس العربى للمياه تحت مظلة جامعة الدول العربية بالتنسيق مع "برنامج التعاون الالمانى للتكيف مع التغيرات المناخية فى قطاع المياه فى اقليم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا" ورشة عمل اقليمية حول سبل إدراج سياسات التكيف مع التغيرات المناخية والتمويل فى قطاع المياه.

 

وصرح أمين عام المجلس العربى للمياه الدكتور حسين العطفى بأن هذه الورشة، التى تستمر يومى غدا وبعد غد، تعد واحدة من سلسلة ورش عمل متتالية سوف تعقد على مدار عام 2014 فى الدول الثلاث المعنية بالبرنامج وهى مصر والأردن ولبنان، مشيرا أن التكلفة التقديرية لمواجهة تحديات المياه و المناخ و الطاقة والغذاء فى المنطقة العربية تقدر بحوالى 75 مليار دولار سنويا.

 

وأوضح العطفى أن الورشة تهدف إلى زيادة الوعى والقدرة لدى صناع القرار فى الدول العربية المشاركة بالبرنامج حول إجراءات التكيف مع التغيرات المناخية.

من جانبه، أكد رئيس المجلس العربى للمياه الدكتور محمود أبو زيد على أهمية الشراكة بين المجلس

وهيئة التعاون الألمانية والتى تزيد من مشاركتهم فى مجال دراسة آثار تغير المناخ وآثاره على قطاع المياه، مشيرا أن هذه الشراكة تعتبر مبادرة هامة ترمى إالى تأمين استدامة الاستثمارات فى قطاع المياه.

 

وقال منسق البرنامج من الجانب الألمانى الدكتور ماتياس بارتلز إن الشراكة مع المجلس العربى للمياه تأتى فى إطار الجهود الرامية إلى تعزيز دور مؤسسات المجتمع المدنى فى قطاع المياه فى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حتى تصبح قادرة على التعامل بشكل فعال مع التأثيرات المتوقعة للتغيرات المناخية.

 

وأضاف ربارتلز: أن ورشة العمل الإقليمية هذه تتيح فرصة مثالية لمناقشة الموضوعات الإستراتيجية من أجل تنفيذ مشروعات مستدامة لاستثمارات وخدمات المياه ودعم جهود التكيف من خلال موائمة تلك المشروعات للتغيرات المناخية وتبنى منهجية تخطيط مبتكرة للوصول لصناديق التمويل المختلفة المتاحة على المستوى

الدولى والإقليمى والوطنى ويضيف أن الهدف هو تعزيز عملية التعلم على كافة المستويات بما فيها المستويين التقنى والمؤسسى مع طرح نماذج عملية فى الدول الثلاثة.

 

ويشارك فى الورشة الإقليمية بالقاهرة مجموعة من الخبراء الدوليين فى مجال تغير المناخ بالإضافة إلى مسئولين من وزارات البيئة والتخطيط والمياه فى الدول الثلاث المعنية بالمشروع.

يذكر أن برنامج التكيف مع التغيرات المناخية فى قطاع المياه فى اقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هو برنامج إقليمى يهدف إلى تطوير قدرات المؤسسات العاملة فى مجال المياه فى المنطقة العربية مما يسمح بتوقعات أدق للتأثيرات المحتملة للتغيرات المناخية على الموارد المائية فى المنطقة والتكيف معها. بالإضافة إلى تقديم المشورة فيما يخص السياسات وأبحاث المناخ.

 

ويعمل البرنامج أيضا على إدخال ابتكارات عدة فى مجالات اعادة استخدام المياه فى دلتا النيل، وإدارة تغذية المياه الجوفية باستخدام الادارة المتكاملة للموارد المائية فى منطقة بيروت فى لبنان وتوليد الكهرباء باستخدام الطاقة الشمسية فى المناطق الزراعية فى منطقة الأزرق فى الأردن كمصدر بديل للتمويل للمزارعين.

 

ويضم البرنامج شركاء رئيسيين وهم جامعة الدول العربية كممثل للمجلس الوزارى العربى للمياه ، والمركز العربى لدراسات المناطق الجافة والأراضى القاحلة (أكساد) ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آس