مظاهرة بـ"التنانير" للتنديد بالعنف الجنسى

منوعات

الاثنين, 18 نوفمبر 2013 17:38
مظاهرة بـالتنانير للتنديد بالعنف الجنسىصورة أرشيفية
متابعات:

تظاهر عشرات الأشخاص بالتنانير القصيرة أمام مطعم شهير في بوغوتا للتنديد بالتعليقات التي أدلت بها مؤخرا إدارة المطعم مبررة اغتصاب إحدى زبوناتها بملابسها المثيرة.

وكان صاحب المطعم أندريس خارامييو قد أثار استياء عدة جمعيات الأسبوع الماضي، عندما

قال إن الاعتداء على الزبونة مردَّه ملابسها المثيرة، بحسب تعبيره، وقال حينها "بماذا تفكر الصبية التي تأتي مرتدية معطفا تحته تنورة قصيرة؟".
وردد المتظاهرون شعارًا مفاده أن التنورة
القصيرة ليست مبررا للتحرش والاعتداء، وقالت أنجيلا روبليبو النائبة عن بوغوتا التي شاركت في التظاهرة: "أظن أن ردة فعل أندريس تعكس وجه نظر أشخاص كثيرين".
وحالات اغتصاب النساء سائدة في كولومبيا، وتقول آخر المعطيات الرسمية فى هذا الشأن أن العام 2010 شهد 44 حالة اغتصاب، لكل 100 ألف نسمة.