رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأعمال الشاقة تزيد الانزلاق الغضروفى

منوعات

الاثنين, 20 مايو 2013 06:56
الأعمال الشاقة تزيد الانزلاق الغضروفى

يعتبر الانزلاق الغضروفي من أكثر مشاكل العمود الفقري شيوعاً، وتتعدد أنواع علاجه بتطور الحالة، وهو أحد الأمراض التي تصيب الرجال أكثر من النساء نتيجة لممارستهم للأعمال الشاقة.

يقول الدكتور ماهر عزيز العربي، استشاري جراحة العظام: إن أسباب الغضروف هي الأشغال الشاقة التي تعتمد علي الحمل «الشيل» الثقيل مثل «عمال البناء - عمال الحديد والصلب»، وأصحاب الرياضات العنيفة مثل «الملاكمة - المصارعة - رفع الأثقال»، وسيدات البيوت اللائي يقمن بأعمال عنيفة في

البيت، ويحدث الانزلاق الغضروفي في السن المتوسطة من 18 إلي 40 عاماً، وبعض الناس يصابون دون أسباب.
ويضيف الدكتور ماهر عزيز العربي: أعراض الغضروف هي الشعور بالألم في الظهر وقد لا يشعر به، والآلام في أحد الفخذين أو في باطن الركبة، والشعور بالألم في الظهر عند النوم «مع التقلب»، وحوالي 95٪ يشفون تماماً مع الابتعاد عن الأسباب التي تؤدي
للإصابة بالغضروف، وتناول الأدوية المناسبة، ويذهب المريض إلي الطبيب في حالة حمل أشياء ثقيلة، أو يشد أو يدفع أشياء ثقيلة وبعدها لا يستطع الحركة بسهولة أو لا يستطيع الحركة نهائياً، وهنا يذهب إلي الطبيب للكشف لتحديد المكان وغالباً ما يطلب منه أشعة عادية، وأشعة مقطعية وأشعة الرنين.
ويري الدكتور ماهر عزيز العربي، أن العلاج يتم من خلال ابتعاد المريض عن كل الأسباب المسببة للمرض وأن يتحرك بهدوء وبعيداً عن العنف وتناول الأدوية المناسبة، أما عن التدخل الجراحي لمريض الغضروف فيتم إذا كانت هناك أعراض مستعصية تلزم الطبيب بالجراحة بأسرع وقت ممكن.