مبارك رحل‮.. ‬والشعب احتفل

ملفات محلية

السبت, 12 فبراير 2011 15:49
كتبت ـ أميرة فتحي‮ ‬وشيرين طاهر‮:‬

»‬مبارك رحل والشعب احتفل‮«.. ‬عبارة‮ ‬يرددها الآن آلاف السكندريين ومعهم ملايين المصريين بعد أن انتصر الشعب وسقط النظام بعد‮ ‬18‮ ‬يوماً‮ ‬من الغضب والاحتجاج والتظاهر‮.. ‬18‮ ‬يوماً‮ ‬

من الثورة لم‮ ‬يمسك فيها الثوار سلاحاً‮. ‬فالثورات الحرة تقودها حناجر الجماهير قبل أن‮ ‬يقودها رواد السلاح‮.. ‬لقد عاشت الاسكندرية أمس وليلة أمس الاول فرحة‮ ‬غامرة عقب اعلان نائب الرئيس السابق خبر تنحي‮ »‬مبارك‮«.. ‬هتفت الجماهير في‮ ‬صوت واحد‮ »‬الله اكبر‮« ‬وقاموا باطلاق الالعاب النارية احتفالاً‮ ‬بالنصر العظيم كما قاموا باحتضان جنود الجيش والصعود علي‮ ‬دباباتهم رافعين أعلام مصر‮.‬

وحول ردود الأفعال

طالب المستشار محمود الخضيري‮ ‬نائب رئيس محكمة النقض الاسبق بالمحافظة علي‮ ‬نتائج ثورة الشباب الايجابية بإسقاط بقايا النظام حتي‮ ‬لا نعود الي‮ ‬نقطة‮ »‬الصفر‮« ‬لافتاً‮ ‬الي‮ ‬أهمية التصدي‮ ‬الي‮ ‬الفساد والمفسدين من أجل الحفاظ علي‮ ‬الوطن وعلي‮ ‬دماء شهداء الشباب الذين ضحوا بأرواحهم‮. ‬وشدد‮ »‬الخضيري‮« ‬علي‮ ‬ضرورة ملاحقة المتسببين في‮ ‬الخراب للبلاد وتطبيق أقصي‮ ‬عقوبة عليهم لما قاموا به من فساد،‮ ‬وعما أثير حول الضغوط الاجنبية التي‮ ‬كانت تمارس علي‮ ‬الرئيس السابق محمد حسني‮ ‬مبارك قال الخضيري‮ »‬هذا كلام فارغ‮ ‬فلا توجد ضغوط تمارس علي‮ ‬المصريين من أي‮ ‬نوع‮« ‬وكل تليمحات‮ »‬مبارك‮« ‬في‮ ‬خطاباته عنها كانت مجرد محاولة للضغط علي‮ ‬الشعب من أجل البقاء في‮ ‬السلطة التي‮ ‬تنعم بها علي‮ ‬مدار‮ »‬30‮« ‬عاماً‮. ‬

ومن جانبه شدد الدكتور عمر السباخي‮ ‬رئيس جمعية أنصار حقوق الانسان علي‮ ‬متابعة تنفيذ الغاء قانون الطوارئ والتعديلات الدستورية التي‮ ‬تضمن حرية تداول السلطة من أجل بناء وطن أفضل لا‮ ‬يسمح فيه أن‮ ‬يتحكم فرد بعينه في‮ ‬الشعب‮. ‬وأضاف السباخي‮ ‬علينا أن نستفيد من التجربة‮ »‬المريرة‮« ‬السابقة من أخطائها حتي‮ ‬لا نكرر أخطاءنا والتي‮ ‬تكبد فيها الشعب الثمن سواء في‮ ‬أرواح شبابه أو من خزائنه‮. ‬وناشد رئيس جمعية أنصار حقوق الانسان المسئولين في‮ ‬سويسرا بالتحفظ علي‮ ‬أموال الرئيس وعائلته قائلاً‮: »‬علي‮ ‬بنوك سويسرا أن تنفذ وعودها السابقة بالتحفظ علي‮ ‬أموال الرئيس مبارك التي‮ ‬ادخرها من دم الشعب علي‮ ‬مدار‮ ‬30‮ ‬عاماً‮ ‬عاني‮ ‬خلالها الشعب من الفقر والجهل والمرض‮«.

‬أما الدكتور شبل بدران عميد كلية التربية الاسبق فقال‮ »‬إن الشعب المصري‮ ‬أثبت أن الحكم في‮ ‬النهاية لن‮ ‬يأتي‮ ‬إلا من خلال إرادة الشعب الحرة فشباب‮ ‬25‮ ‬يناير لم‮ ‬يحركوا المياه الراكدة فحسب وانما حركوا جبل الفساد‮«. ‬وأكد بدران ان فرحة الشعب بخروجه الي‮ ‬الميادين والشوارع بالاعلام المصرية دليل علي‮ ‬معاناتهم من القهر لان خروجهم‮ »‬سياسي‮« ‬وليس من أجل مباراة كرة قدم‮. ‬وقال بدران‮ »‬إن الرئيس السابق لم‮ ‬يقم بتنفيذ ما أعلنه في‮ ‬قناة العربية عام‮ ‬2005‮ ‬بأن حكم مصر أمر شاق ولا أحد‮ ‬يستطيع أن‮ ‬يحكم هذا الشعب إلا بإرادته ولكنه ترك دماء الشباب تسيل الي‮ ‬جانب حالة الفوضي‮ ‬والانفلات الامني‮ ‬التي‮ ‬تسبب فيها نتيجة تشبثه بالسلطة وكرسي‮ ‬الرئاسة لآخر نفس‮«. ‬ومن جانبه علق الدكتور كميل صديق سكرتير المجلس الملي‮ ‬السكندري‮ ‬بالكنيسة المرقسية بالاسكندرية علي‮ ‬الاحداث التي‮ ‬أسفرت عن تنحي‮ ‬الرئيس مبارك قائلاً‮ »‬مبارك زائل ولن‮ ‬يبقي‮ ‬سوي‮ ‬هذا الشعب المصري‮ ‬الذي‮ ‬يضحي‮ ‬وحده فقط من أجل وحدة هذا الوطن‮«. ‬وأشاد صديق بثورة الشباب قائلاً‮ »‬هؤلاء الشباب الذين خرجوا في‮ ‬مختلف محافظات مصر لم‮ ‬يكن لديهم هدف ولا‮ ‬غرض للسلطة وانما كان لديهم هدف آخر وهو التقدم لنحو الديمقراطية الحقيقية‮«.

‬وأكد سكرتير المجلس الملي‮ ‬ان الكنيسة بالاسكندرية لم تتلق أي‮ ‬تعليمات بشأن المظاهرات أو‮ ‬غيرها لان الخروج كان للمصريين جميعاً‮ ‬مسلمين وأقباط مستشهداً‮ ‬بعبارة قداسة البابا شنودة الشهيرة‮ »‬مصر وطن‮ ‬يعيش فينا وليست وطناً‮ ‬نعيش فيه‮«. ‬وأنهي‮ ‬الدكتور كميل صديق حديثه قائلاً‮ »‬علينا أن نفرح بشبابنا الذين أنجزوا لمصر الكثير وعلينا أن نستمع جميعاً‮ ‬كباراً‮ ‬وصغاراً‮ ‬الي‮ ‬صوت العقلاء للعبور بمصر الي‮ ‬بر الامان‮«. ‬وأشار‮ »‬أحمد سلامة‮« ‬مسئول الاعلام بحزب التجمع بالاسكندرية ان الذي‮ ‬حدث بمصر جعلها تولد من جديد بعد‮ ‬30‮ ‬سنة فساد واسكندرية مثل كل

المحافظات قدمت شهداء دفعوا حياتهم من أجل أن تري‮ ‬هذا اليوم‮. ‬واننا نتطلع الي‮ ‬بناء الاحزاب المصرية جميعها واعادة بنائها من جديد وتفعيل نشاطها في‮ ‬الشارع حتي‮ ‬تستطيع الاحزاب المصرية أن تكون سنداً‮ ‬لدولة قوية مدنية واعادة ما سلب من المصريين واعادة مصر الحديثة علي‮ ‬أساس دستور جديد‮ ‬يحترم حق المواطن وحقوق المواطنة‮. ‬وقال‮ ‬ياسر الروهبي‮ ‬مستشار قانوني‮: ‬أهنئ مصر بهذا النصر العظيم‮. ‬وأكد‮ »‬الروهبي‮« ‬انه‮ ‬يلزم الآن ألا نكرر الخطأ الذي‮ ‬حدث في‮ ‬النظام السابق وأن‮ ‬يختار الشعب الرئيس القادم بذكاء ولا‮ ‬يجعل أي‮ ‬سياسي‮ ‬يضحك عليه أو‮ ‬يوهمه بوعود كاذبة وتعود الكارثة مرة ثانية‮. ‬وطالب الشعب والشباب وجميع مواطني‮ ‬مصر بالتكاتف من أجل حماية مصر فهي‮ ‬أهم من أي‮ ‬شيء في‮ ‬الدنيا حتي‮ ‬لو علي‮ ‬حساب قوت‮ ‬يومنا لان أمن مصر أهم بكثير من أي‮ ‬شيء‮. ‬وقال‮ »‬سامي‮ ‬منصور‮« ‬محام أنا بترك الحكم للتاريخ هو الذي‮ ‬سوف‮ ‬يحكم علي‮ ‬مبارك وما‮ ‬يجب علي‮ ‬الشعب المصري‮ ‬أن‮ ‬ينتبه اليه في‮ ‬المرحلة القادمة من‮ ‬يتولي‮ ‬الحكم حيث أصبح مطمعاً‮ ‬للكثير من الذين‮ ‬يريدون تولي‮ ‬السلطة علي‮ ‬حساب الشهداء فلا نريد أن‮ ‬يتولي‮ ‬الحكم من لهم أهداف خاصة تعمل لمصالحها وكانت تصارع من أجل السلطة أو كانت تعقد الصفقات المشبوهة مع النظام السابق للحصول علي‮ ‬مقاعد بالمجالس النيابية أو النقابات‮. ‬وأوضح الدكتور رمضان أبو العلا ـ أستاذ هندسة البترول‮: ‬ان الذي‮ ‬حدث اليوم هو حدث تاريخي‮ ‬لا جدال فيه ونقلة حضارية والشباب المصري‮ ‬فعل الذي‮ ‬لم تستطع الاجيال أن تفعله منذ‮ ‬30‮ ‬سنة ولكن هناك تخوفاً‮ ‬من المستقبل رغم ان هناك علامات استفهام بعد انهيار الحزب الوطني‮ ‬فمن هو الحزب الذي‮ ‬سيحظي‮ ‬بأغلبية مقاعد مجلس الشعب لتشكيل الحكومة الجديدة‮. ‬وهناك موضعان أيضاً‮ ‬في‮ ‬غاية الاهمية والخطورة الوضع الامني‮ ‬يجب أن تكون هناك مصالحة فورية بين الشعب والشرطة وأن‮ ‬يتم ذلك علي‮ ‬وجه السرعة لان القوات المسلحة لن تستطيع أن تؤدي‮ ‬المهام الامنية علي‮ ‬المستوي‮ ‬المحلي‮ ‬لان ذلك ليس من اختصاصها ولان القوات المسلحة لها مهام أخري‮ ‬وهي‮ ‬الحفاظ علي‮ ‬الحدود المصرية من أي‮ ‬تدخلات أجنبية‮. ‬أما الوضع الاقتصادي‮ ‬فهناك آثار سلبية علي‮ ‬الاقتصاد المصري‮ ‬ويجب أن‮ ‬يكون هناك تحرك سريع لمواجهة الآثار التي‮ ‬ترتب علي‮ ‬الاحداث الماضية وتشكيل حكومة جديدة في‮ ‬الوقت الحالي‮ ‬عن طريق المجلس العسكري‮ ‬وهناك أيضاً‮ ‬علامة استفهام كيف تتشكل الحكومة هل من العسكريين أو التكنوقرات أو خليط من الاثنين معاً‮ ‬ولكن في‮ ‬النهاية بإنني‮ ‬أثق ثقة كاملة في‮ ‬القوات المسلحة المصرية التي‮ ‬أكدت علي‮ ‬تحقيق مطالب الشعب المصري‮ ‬والتمسك بالشرعية الدستورية ولذلك‮ ‬يجب أن نتعاون معها‮.‬

 

أهم الاخبار