رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

انقسام داخل الإدارة الأمريكية حول مصير‮ "‬مبارك"

ملفات محلية

الأحد, 06 فبراير 2011 17:16
إعداد‮: ‬محمد ثروت

أبرزت الصحف الأمريكية التضارب الواضح في‮ ‬المواقف الرسمية لإدارة الرئيس الأمريكي‮ ‬باراك أوباما فيما‮ ‬يتعلق بالوضع الراهن في‮ ‬مصر‮. ‬وصفت صحيفة‮ "‬النيويورك تايمز‮" ‬السياسة الأمريكية في‮ ‬مصر بأنها‮ "‬معقدة‮". ‬وقالت في‮ ‬تحليل إخباري‮ ‬إنه بعد‮ ‬12‮ ‬يوما علي الانتفاضة في‮ ‬مصر والتي‮ ‬تهدد بالانقلاب علي الاستراتيجية الأمريكية في‮ ‬الشرق الأوسط،‮ ‬فإن إدارة الرئيس أوباما لا تزال تحاول الوصول إلي استراتيجية واضحة‮.‬

‮ ‬وقالت إن إدارة أوباما لا تزال حائرة بين خيارين هما الضغط علي مبارك من أجل التنحي‮ ‬أو أن‮ ‬يبقي رئيسا شكليا بدون سلطات ويترك مهام منصبه بصورة عملية إلي نائبه اللواء عمر سليمان‮. ‬وأشارت إلي ان الانقسام في‮ ‬الإدارة الأمريكية أصبح واضحا مساء السبت‮. ‬ونقلت عن السفير الأمريكي‮ ‬الأسبق ومبعوث إدارة أوباما إلي مصر‮ "‬فرانك ويزنر‮" ‬قوله لمجموعة من الدبلوماسيين والخبراء الأمنيين أن استمرار مبارك في‮ ‬القيادة أمر مهم،‮ ‬واصفا ذلك بأنها فرصته لكتابة إرثه الخاص‮. ‬ومضت الصحيفة تقول إن وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري‮ ‬كلينتون سارعت لإعادة تقييم تلك التصريحات،‮ ‬وكررت النسخة الأخيرة من الاستراتيجية المطورة للإدارة الأمريكية‮. ‬وقالت هيلاري‮ ‬إن مبارك‮ ‬يجب أن‮ ‬يفسح الطريق حتي‮ ‬يستطيع نائبه عمر سليمان الدخول

في‮ ‬مباحثات مع المحتجين،‮ ‬حول كل القضايا المتعلقة بالاوضاع في‮ ‬مصر من التعديلات الدستورية إلي الانتخابات الحرة والعادلة‮. ‬وتابعت الصحيفة بقولها‮ "‬هذه ليست المرة الأولي التي‮ ‬تبدو فيها إدارة أوباما‮ ‬غير ثابتة علي موقف معين فيما‮ ‬يتعلق بالأزمة المصرية،‮ ‬حيث تريد البقاء في‮ ‬الجانب الصحيح من التاريخ،‮ ‬وتتجنب تسريع الثورة التي‮ ‬يمكن أن تخرج عن نطاق السيطرة،‮ ‬خاصة في‮ ‬ظل عامل المفاجأة التي‮ ‬أصيبت به واشنطن جراء الثورة المصرية‮. ‬ونقلت عن مسئول أمريكي‮ ‬بارز رفض الكشف عن هويته قوله إن الإدارة الأمريكية ركزت خلال الفترة الماضية علي قضيتين رئيسيتين هما عملية السلام في‮ ‬الشرق الأوسط،‮ ‬وكيفية احتوء إيران وبرنامجها النووي‮. ‬وأضاف المسئول الذي‮ ‬رفض الكشف عن هويته قائلا‮: ‬لقد كان لدينا جلسات استراتيجية لا تنتهي‮ ‬خلال العامين الماضيين حول احتواء إيران والسلام في‮ ‬الشرق الأوسط‮. ‬وأكد أن الإدارة الأمريكية لم تكن تتوقع إطلاقا ما حدث في‮ ‬مصر،‮ ‬وقال‮: ‬لقد أخذتنا الثورة علي‮ ‬غرة.وقالت الصحيفة إن القرار المقبل الذي‮
‬يواجه البيت الأبيض هو ما إذا كان سيضغط علي مبارك علنا للاستقالة أو التهميش‮. ‬من جانبها قالت صحيفة‮ "‬الواشنطن بوست‮" ‬إن هناك تنافرا واضحا في‮ ‬الموقف الأمريكي‮ ‬تجاه الوضع في‮ ‬مصر،‮ ‬خاصة فيما‮ ‬يتعلق ببقاء مبارك في‮ ‬منصبه أم الضغط عليه من أجل التنحي‮.‬

وأشارت إلي تصريحات فرانك ويزنر التي‮ ‬قال فيها إن مبارك‮ ‬يجب أن‮ ‬يستمر في‮ ‬منصبه خلال المستقبل القريب،‮ ‬وقالت إن مسئولين في‮ ‬البيت الأبيض أعربوا عن استيائهم من تصريحات ويزنر،‮ ‬ونقلت عن مسئول بارز في‮ ‬الإدارة الأمريكية قوله‮ "‬هذا تباين واضح عن الموقف الأمريكي‮ ‬المعلن،‮ ‬وهذا الموقف ليس منسقا مع الحكومة الأمريكية‮. ‬هذا‮ ‬يمثل توجهه الخاص‮". ‬وأعلن البيت الابيض ان نائب الرئيس الامريكي‮ ‬جو بايدن قال لنظيره المصري‮ ‬عمر سليمان ان اجراءات فورية للاصلاحات الديمقراطية أمر ضروري‮ ‬من اجل التجاوب مع الثورة المتصاعدة في‮ ‬مصر‮. ‬وجاء في‮ ‬بيان ان بايدن سأل خلال اتصال هاتفي‮ ‬نائب الرئيس المصري‮ ‬عمر سليمان عن التقدم في‮ ‬فتح مفاوضات صادقة ولا تستثني‮ ‬أحدا من أجل مرحلة انتقالية في‮ ‬مصر نحو حكومة ديموقراطية للتجاوب مع تطلعات الشعب المصري‮. ‬واضاف البيان ان بايدن اشار الي ضرورة وضع برنامج باصلاحات ملموسة مع جدول زمني‮ ‬واضح واتخاذ اجراءات فورية تظهر للرأي‮ ‬العام وللمعارضة ان الحكومة المصرية ملتزمة بإجراء إصلاحات‮". ‬وأوضح ان بايدن أعرب أيضا عن قلقه حيال الهجمات المتواصلة ضد المجتمع المدني‮ ‬ودعا إلي إطلاق سراح الصحفيين وناشطي‮ ‬حقوق الانسان الذي‮ ‬اعتقلوا بدون أي‮ ‬مبرر‮.‬

 

 

 

أهم الاخبار