رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أموال مرشحى الرئاسة المصرية !

مقالات الرأى

الخميس, 12 أبريل 2012 12:29
بقلم-ســاميــــة أبــــو النصـــر

فى الوقت الذى يعيش فيه 68% من الشعب المصرى تحت خط الفقر بل لا أبالغ إذا قلت الفقر المدقع أى يعيشون على أقل من دولار واحد يوميا نجد كبار مرشحى الرئاسة المصرية ينفقون ببذخ على الحملة الانتخابية وينفقون

مرتبات مجزية لأعضاء الحملة  دون النظر إلى مشاكل الشعب المصرى وما يعانوه من أزمة أنابيب البوتوجاز وغلاء سعرها أو أزمة البنزين  أو السولار. أو نقص رغيف الخبز  فكيف لمرشح رئاسى ان ينتهك كل الأعراف الدولية وأسس الإنفاق الانتخابى على حملته  .... ولماذ لاينظر إلى هذا الشعب  الضحية الذى سيدفع لأنه باع مصر الثمن غاليا من

أجل
أقول أن كل مرشح رئاسى لابد أن يعلن عن مصادر تمويل حملته الانتخابية حتى لو كان من الأصدقاء كما أعلن بعضهم وتعلن أسماء هؤلاء الأصدقاء وقد تحدد سقف الدعاية الانتخابية بـ 10 مليون ولكن أحد المرشحين وهو الشيخ حازم أبو إسماعيل أنفق حتى الآن ما يقرب 125 مليون جنيها ويجب أن نعلم من أين جا ء بهذه الأموال .. فهذه المبالغ تعنى أنها تمويل دول وليس أفراد. والبعض يحاول أن يتدخل فى الشئون الداخلية لمصر من خلال
دعمهم لمرشح بعينه لفرض أجندات معينة ...  يجب أن يسئل كل مرشح عن مصادر تمويل حملته والعاملين بأعضاء حملته حتى لاندفع الثمن فيجب أن يعلم الشعب المصرى ما هى الفاتورة التى يدفعها الرئيس القادم ولمن وكيف ومتى؟
وإذا كنا نريد دولة ديمقراطية فلابد من الاعتراف  بثقافة الاختلاف مع الآخر والاعتراف بأحكام القضاء فلايجوز أن حكم قضائى لايأتى على هوانا  أن ننظم تظاهرة لإلغائه .. لقد وصلنا لحالة من الانفلات الأمنى والأخلاقى والتى نصل بها للعالمية.
أن الانتخابات الرئاسية خلال الفترات القادمة ستشهد مفأجات وصراعات كبيرة .. فالجميع يعمل لمصلحته الشخصية ... ولاعزاء لمصلحة مصر العليا.
ولماذا كل هذا التكالب على السلطة ... ولماذا لانؤمن بالتعدد والتنوع فى الأفكار والعقائد والديانات حتى نستطيع أن نعبر هذه المرحلة العصبية التى نحياها.
                                                             
ســاميــــة أبــــو النصـــر
[email protected]