مجرد كلمة

إلي الخائن الذي يدعو إلي احتلال مصر

بقلم: محمد عبدالعليم داود

 

في اعتقادي أن أخطر نماذج الخونة والعملاء علي مر التاريخ لم ينحدر إلي هذا المستوي المنحط أو المتدني للنموذج الخائن موريس صادق الذي أصبح يلعق نعل حذاء نتنياهو وكل سفاح في الدولة الصهيونية تقرباً وتزلفاً لعل يلقوا له من بعض الفتات الذي يتبقي من كلابهم المسعورة.. فالخائن الذي خرج من مصر يرتمي في أحضان خنازير الموساد علي أرض أمريكا يخرج ما بين الحين والآخر ليدعو إلي احتلال مصر.. إن كل حبة تراب أو رمل تتبرأ من هذا العاق والخائن.. وأقول لهذا الخائن إذا كنت بدعواتك المعجونة بالخيانة سواء كانت بالتدخل الأجنبي في مصر أو بدعوة إسرائيل إلي احتلال مصر معتقداً أن ذلك يؤدي إلي زيادة الرضا الصهيوني عليك أو يساهم في نشر أفكارك الشيطانية فإن هذا لا يعني أي مصري عاش علي أرض هذا الوطن.. فالمصريون علي مدي التاريخ لا يعيرون السفيه أي اهتمام، ويلفظون أي خائن خاصة إذا علمت

أن الخونة أنواع ودرجات، وأنت أحقر نوعية للخونة وأحطهم منزلة وأكثرهم غباءً.. إن لعنات دماء المصريين مسلمين وأقباطاً الذين استشهدوا علي رمال سيناء أو أي بقعة من أرض الوطن خلال حروبهم علي مدي التاريخ أو الذين استشهدوا في مذبحة الأسري المصريين بيد سيدك وولي نعمتك السفاح شارون تتنزل عليك لعناتهم ونقماتهم.. فيبدو أنك لا تقرأ التاريخ جيداً.. فإن مصر كانت مقبرة الغزاة طوال التاريخ.. اقرأ التاريخ يا خائن واعلم أن الدماء المصرية هي وقود العزة والكرامة وما من دولة غاصبة أو إمبراطورية غاشمة حاولت مرة واحدة المساس بأرض الوطن إلا وكان مصيرها مقبرة الغزاة.

اقرأ يا جاهل كيف لقي أسيادك من المحتلين علي أيدي صلاح الدين في حطين وحرر الأقصي من رجسهم.. وأيضاً أسيادك من التتار الذين تقطعت أعناقهم بسيوف

جيوش المسلمين في عين جالوت وخلص العالم من شرورهم.

اقرأ قصص أبطال وشهداء مصر الذين أذاقوا الاحتلال الإنجليزي مراراً الهزيمة في عمليات فدائية سجلت بحروف من نور في كتاب التاريخ.. اقرأ أيها الخنزير والعبد الوفي »لبولفر« ووعده اللعين صفحات نضال الفلسطينيين في الأراضي المحتلة.. اقرأ وبعد أن تستوعب اجلس مع الثكالي والأرامل من أمهات وزوجات القتلة الأمريكان الذين ذهبوا علي أقدامهم إلي العراق ليعودا جثثاً مفحمة في نعوش طائرة.. اعلم أن الفتن الطائفية التي تزكيها يا خائن لن تبقي طويلاً فمازالت يد محمد عبدالقدوس في يد جورج إسحاق مرفوعتين بشموخ معترضين علي تلويث علم سيدك نتنياهو هواء القاهرة.

وإن الخطي المشتركة لمجدي حسين وجمال أسعد مازالت ثابتتان علي المبدأ.. وأن رفقة ما بين حمدين صباحي وأمين إسكندر تضيئان أرض الوطن.

ولتعلم يا خائن أننا لم يعترف في يوم من الأيام أن حرب أكتوبر هي آخر الحروب ولكن ثق أن مبدأنا لن يتغير وأن عقيدتنا التي لن تتبدل هي تحرير كل الأراضي العربية وأن حرب أكتوبر ما هي إلا بداية ونسجد لله حمداً وشكراً أن قوائم من استعدوا للنصر أو الشهادة لن تتلوث بخائن مثلك لأن مكانك الوحيد في مزبلة الخائنين.