رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

م... الآخر

محمد عادل العجمي

الاثنين, 15 أغسطس 2011 12:30
بقلم : محـمد عـادل

تجرد فلول الحزب الوطني بالمجلس الأعلي للصحافة من الإنسانية في هذا الشهر الكريم واستغلوا تغيب دولة القانون، وانشغال الأطراف المختلفة بالصراع علي السلطة، وقاموا بتنفيذ تهديدهم للموظف احمد نوفل بخصم 1850 جنيهاً.

 

خصموا هذا المبلغ الكبيرة في شهر رمضان المبارك ليكون عبرة ورأس الذئب الطائر حتى لا تقوم ثورة في المجلس الاعلي للصحافة الذي يجلس موظفوه في شتات بدون عمل.

نشرت الوفد بتاريخ 6 يوليو 2011، في الصفحة الأخيرة قصة الموظف وتلقيه تهديداً بالخصم خمسة أيام من راتبه، دون تحقيق. لأنه قال لمصطفي الدري وكيل الوزارة للشئون المالية للمجلس الاعلي للصحافة وعضو الحزب الوطني وعضو مجلس محلي مدينة طنطا « الحزب الوطني افسد الحياة السياسية».

وجاء رد من الاستاذ جلال دويدار الامين العام للمجلس الاعلي للصحافة يؤكد فيه أن التحقيق بمعرفة الشئون القانونية بالمجلس ادان الموظف لأنه قال للدري وكيل الوزارة للشئون المالية « انت لا تصلح أن تكون رئيسا لي لان أمثالك من الحزب الوطني الذي افسد الحياة السياسية» وقام بانتزاع الأوراق من يد وكيل الوزارة، لهذا وقع عليه خصم خمسة أيام، وقال دويدار إن الموظف رفض المثول أمام جهة التحقيق للإدلاء بأقواله، والموظفة التي تعدت علي نوفل لا تمت بأي صلة قرابة لوكيل الوزارة. وقال التحقيق في الشكوي تم إرجاؤه لحين مثول الموظف أمام جهة التحقيق ليحدد الالفاظ

التي تمثل سبا في حقه وتشكل مخالفة تأديبية تكون محلا للتحقيق ولم يحضر علما بأن المجلس لا يسعي إلي توقيع الجزاء علي هذا الموظف ولكنه حريص علي تحقيق الانضباط بين العاملين لمصلحة العمل وكنا نأمل من محرر الخبر سؤاله الطرف الآخر عن صحة الادعاء لمصدقية الخبر. الأمين العام للمجلس الاعلي للصحافة جلال دويدار.

الاستاذ دويدار لم ينف الواقعة بل اكدها، وقال إن التحقيق اثبت إدانة الموظف ثم عاد وقال رفض الموظف المثول أمام جهة التحقيق ثم قال التحقيق تم ارجاؤه لحين مثول الموظف أمام جهة التحقيق. وقال عن الموظفة إنها ليست قريبة لوكيل الوزارة ولم يقل لنا لماذا لم يحقق معها للاعتداء علي الموظف، نترك للأستاذ جلال يفسر هذه التناقضات.

والأهم  أن الخصم تم بدون تحقيق أو النظر في تظلمه بمجلس الشوري علما بأن الامين العام لمجلس الشوري فرج الدري ورمضان كريم. وللحديث بقية...

[email protected]