رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

باحث سياسي يحذر من أطماع إسرائيل في النيل

محلية

الخميس, 30 ديسمبر 2010 09:12
كتبت : سمر مجدي

مؤتمر العلوم السياسية

حذر أيمن شبانة الباحث في معهد البحوث والدراسات الأفريقية، المسؤلين المصريين من الدور الإسرائيلي الأساسي

في إفساد علاقة مصر بدول منابع نهر النيل، مشيرًا إلى أن إسرائيل لم تتخل عن حلمها القديم بتوسيع حدودها من النيل إلى الفرات ومازالت تعبث فى القارة الافريقية فضلا عن الاستثمارات الخارجية التى تقوم بها الصين والولايات المتحدة واليابان وكوريا وتعتمد على زرع أراض أفريقية للاستفادة من مياه المنابع.

وتابع، في الوقت ذاته يحاول المسؤلون المصريون إخفاء فشلهم في المفاوضات مع تلك الدول من خلال إطلاق التصريحات العنترية

وأحدهم قال: "هنكسر عضمهم" ويموهون دائما بالحل العسكري، مؤكدًا استحالة قدرة الجيش المصري أو أمريكا ذاتها -حسب وصفه- على محاربة عدد من الدول في وقت واحد.

وأضاف الباحث، أن مصر تفتقر إلى إدارة مواردها المائية، مشيرًا إلى استخدام مصر 6 مليارات متر مكعب سنويا 90% من دول أفريقية ولم يستفد منها فعليًا إلا الثلث فقط والباقي يهدر في ري ملاعب الجولف والحدائق في حين تروى الأراضي الزراعية بمياه الصرف

الصحي.

وطالب الباحث بضرورة تمويل دراسات جدوى للخروج من المأزق الحالي والعمل علي تنظيم زيارات للقارة الافريقية باستمرار على المستوى العلمي أو الرسمي والعمل على التنقيب في طبيعة الدول وقراءة مراجعهم المحلية للتوصل إلى الشكل الحقيقي ومد جسور ثقة بينهم والعمل على زيادة الاستثمارات المصرية والوصول للفئات الكادحة هناك ليشعروا بالدور المصري.

وأوضح الباحث أن هناك خطرا اكبر علي مياة نهر النيل هو ارتفاع درجة حرارة الأرض درجتين فقط سيتسبب في تبخر من 30 الي65% من مياه النيل.

جاء ذلك خلال فعاليات المؤتمر السنوي الرابع والعشرين للبحوث السياسية بعنوان "مصر والقضايا الراهنة". الذي أقامة مركز البحوث السياسية في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية أمس الأربعاء وينتهي فعالياته اليوم.

أهم الاخبار