رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جمعة: لا نسعى للأرباح فى "مصر الخير"

محلية

الأحد, 31 يوليو 2011 16:46
كتبت- هبة أحمد:


قال د.على جمعة مفتى الديار المصرية ورئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر الخير إن المؤسسة ستقوم العام المقبل بتبنى مشروع ابن السبيل والذى بدأت فيه هذا العام حيث قامت بمساعدة 30 ألف طالب جاءوا الى مصر للتعليم وستبدأ فى هذا المشروع بعد الانتهاء من مشروع الغارمين.

وأوضح جمعة خلال الاحتفال بفك كرب 7000 غارم اليوم الأحد أن "مصر الخير" لا تسعى الى الحصول على أى أرباح أو فوائد بسبب قيامها بهذه المشروعات وانما تسعى الى ان يتم انفاق الزكاة فى مصارفها الصحيحة، واشار الى أن الغارمين هم من اشتد عليهم الديون فظلوا داخل السجون بسبب شرائهم لبعض الادوات

المنزلية والتى لاتتعدى مبالغها 5 آلاف وانما تراكمت الديون بسبب إيصالات الامانة والتى قاموا بتوقيعها على أنفسهم.

وأشار المفتى الى أن المشروع والذى قام بفك كرب 7000 غارم منهم 5000 هذا العام يهدف الى اطلاق سراح جميع الغارمين داخل السجون المصرية مع إعادة تأهيلهم نفسيا واقتصاديا للعودة للحياة داخل المجتمع وذلك من خلال مساعدتهم فى انشاء مشاريع صغيرة خاصة بهم ليتمكنوا من مواصلة حياتهم بشكل طبيعى يحفظ كرامتهم لافتا الى أنه تم التعاقد مع احد المتخصصين لتأهيلهم نفسيا واجتماعيا واقتصاديا.

واكد المفتى على أن هناك العديد من المشروعات والتى تتبناها المؤسسة منها تحسين سلالة الثروة الحيوانية حتى انها اصبحت تنافس السلالة الايطالية وهناك ايضا مشروع إعادة البصر والذى تم بموجبه التعاقد مع بعض الجهات العالمية لإعادة البصر لمن فقدوه وأخيرا مشروع القضاء على مرض السكر.

وعلى صعيد متصل أشارت سهير عوض مدير مشروع الغارمين بمؤسسة مصر الخير الى أن المؤسسة قامت بتشكيل لجنة تضم مجموعة من القانونيين والباحثين تعمل داخل 41 سجنا على مستوى جميع محافظات الجمهورية . واشارت الى أن كل مجموعة عمل فى المشروع كانت تتابع حوالى 100 حالة مؤكدة ان معظم الحالات التي تم إخراجها كانت من السيدات لان استمرارهم في السجون كان يعني تعرض اسرهم للخطر لافتة الى أن المؤسسة تسعى الى ان يتم الافراج عن 10 آلاف سجين بحلول نهاية العام الجاري.

أهم الاخبار