"نشوة النصر" تسود اتحاد العمال بعد وقفة الثلاثاء

محلية

الخميس, 28 يوليو 2011 16:37
كتب - خالد حسن:

عاد اتحاد العمال إلى نشاطه بعد انتصاره على دار الخدمات النقابية التى أعلنت تراجعها عن مشروع إنشاء الاتحاد المصري للعمال، فى محاولة لإنقاذ الدكتور أحمد البرعى وزير القوى العاملة الثلاثاء الماضى بعد وقفة احتجاجيه عمالية واعتصام 5ساعات أمام الوزارة لإقالته ولم ينته إلا بعد وعد الدكتور على السلمى نائب رئيس الوزراء فى مكالمة هاتفية لإسماعيل فهمى رئيس الاتحاد بحل الأزمة.

وأكد فهمى لـ "بوابة الوفد "أنه لم يتلق حتى موعدا مع المسئولين بالحكومة للتفاهم حول مطالب اتحاد
العمال الذى يتعرض للاضطهاد من وزير القوى العاملة وتدعيمه النقابات المستقلة.

واتهم "فهمي " وزير القوي العاملة برفض مشاركة اتحاد العمال الرسمى فى مناقشات الوزارة حول الحد الأدنى للأجور وطرد مندوب الاتحاد من الجلسه .

وقال محمد مرسى القيادي باتحاد العمال "يتم الإعداد للانتخابات العمالية المقررة فى شهرى أكتوبر ونوفمبر القادمين .

وتعقد اللجنة التى شكلها إسماعيل فهمى اجتماعها بعد غد السبت لبحث الإجراءات

الخاصة بالإعداد للانتخابات العمالية المقررة على مستوى كافة المنظمات العمالية بمراحلها الثلاث.

وأوضح أن الاتحاد سوف يجرى انتخابات نزيهة تحت إشراف قضائى كامل بالتنسيق مع وزير العدل المستشار محمد الجندي .

وقال"إن اللجنة سوف تضع القواعد القانونية والإجراءات التى سيتم إقرارها من الجمعية العمومية للاتحاد وإعلان الجدول الزمنى قبل 60 يوما لانتهاء الدورة النقابية الحاليه فى 27 نوفمبر المقبل وابلاغ كافة الجهات المعنية.

وأكد مرسى أن حجم العضوية بالتنظيم النقابى فى الاتحاد ارتفع بعد ثورة 25 يناير ليصل إلى 2560 لجنة نقابية بزيادة 360لجنة تم إنشاؤها حديثا تضم فى عضويتها 300 ألف عامل لترتفع العضوية إلى 5.5مليون عضو .

 

أهم الاخبار