رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو:البحارة المختطفون: الثورة أنقذت حياتنا

محلية

الأربعاء, 06 يوليو 2011 19:53
كتبت - جميلة على:

أكد إبراهيم محمد الوكيل ضابط ثان بالسفينة المصرية المختطفة من قبل قراصنة صوماليين يوم 2 أغسطس من العام الماضى والتابعة لشركة البحر الأحمر للأعمال البحرية ومالكها محمد صبح أنه لولا جهود الحكومة الباكستانية ووزير الخارجية السابق نبيل العربى والذى مارس ضغطا على مالك السفينة لإجباره على دفع نصف الفدية والتى قدرت بعد التفاوض بـ 2 مليون و100 ألف دولار ما كتب لهؤلاء البحارة النجاة.

وأكد خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده البحارة وأسرهم مساء اليوم بنقابة الصحفيين أنه منذ اختطافهم أثناء تولى حكومة مبارك المخلوع والتي تجاهلت مشكلتهم، خاصة وزير الخارجية الأسبق أحمد أبو الغيط والذي لم يمارس أية ضغوط علي مالك السفينة، الذي رفض التفاوض مع المختطفين وقال للقراصنة أثناء اتصالهم به إنه لا يريد السفينة ولن يقبل التفاوض وهو ما عرض أرواح البحارة للخطر.
وأضاف "الوكيل " أما بعد الثورة تدخل وزيرالخارجية السابق نبيل العربى ومارس ضغوطا على صاحب الشركة وأجبره على دفع أكثر من نصف الفدية، والتي تقدر بمليوني ومائة ألف دولار وتم الإفراج عنهم يوم 13 من الشهر الماضى.
وأوضح "الوكيل " أن الثورة المصرية كانت طوق النجاة لهم، وهي صاحبة الفضل في إنقاذ حياة 11 بحارا.
وكان السفينة قد اختطفت من قبل قراصنة صوماليين أثناء توجها إلى إرتيريا قادمة من باكستان، وكانت محملة بشحنة من الأسمنت وعلى متنها 11 مصريا وأربعة هنود ومثلهم باكستانيون .

شاهد الفيديو

أهم الاخبار