رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قريباً.. "السيد" يجتمع بأطباء "الشعب" لبحث الأجندة التشريعية للصحة

محلية

الاثنين, 20 ديسمبر 2010 11:58
كتبت: رقية عنتر


كشف الدكتور حمدي السيد نقيب الأطباء عن عقد لقاء تنسيقى قريب مع الأطباء الفائزين بعضوية مجلس الشعب لدورته الحالية, لعرض رأي النقابة بالأجندة التشريعية للجنة الصحة بالمجلس , ومطالبتهم بدعم تحركات النقابة والدفع بإقرار القوانين التى تخدم المهنة.

وقال "السيد" :إن على رأس قائمة الأطباء الدكتور شرين أحمد فؤاد, والدكتور مجدي علام, والدكتور سامح فريد, والدكتورة مديحة خطاب, مؤكدا أن أهم القوانين المقرر إقرارها هذه الدورة التأمين الصحي والذي سيصبح بمثابة القانون الحاكم والمنظم لكل حالة علاقة بالصحة- علي حد وصفه.

بينما أعرب الدكتور عبدالفتاح رزق عضو مجلس النقابة عن تخوفه من حزمة القوانين المتعلقة بالصحة والتي تنوي الحكومة تمريرها هذه الدورة وعلي رأسها قانون التأمين الصحي ومشروع الهيئة العليا للأدوية.

وشن"رزق" هجوماً حاداً علي قانون التأمين الصحي بشكله الحالي، مؤكداً أن ما تم تسريبه من ملامح خاصة بالمشروع تشير لعدم محافظته علي حقوق المرضى, رافضاً أن يتلقي المريض القادر علي دفع الاشتراك الخدمة, في ظل تواجد 25% من سكان مصر في فقر

مدقع, متسائلاً" كيف سيدفع الفقراء ثمن الخدمة والتي تقدر من "60" إلي "150" جنيهاً مصريا؟

وقال "رزق" إن هناك توجهاً لدي الدولة لبيع مصانع أدوية القطاع العام محذراً من حدوث ذلك وتأثيره علي زيادة أسعار الدواء بشكل كبير.

وأضاف أن نقص بعض أدوية التخدير والمستخدمة في غرف العمليات كالادرنالين والبايلوتين" مخدرات موضعية" تؤكد التخوفات من الاقدام علي بيع مصانع القطاع العام, بعد توقفها عن انتاج هذه الأصناف الدوائية منذ أكثر من عام دون ابداء أسباب لذلك.

وحذر "رزق" من محاولات الحكومة خصخصة الخدمات الصحية, وتمرير بعض القوانين الدورة البرلمانية الحالية دون أن يشعر بها أحد, معرباَ عن تخوفه من امتداد الخصخصة لقطاع الدواء.

 

أهم الاخبار