فتح مشروع العلاج بنقابة الصحفيين للمرة الثانية

محلية

الخميس, 02 يناير 2014 12:12
فتح مشروع العلاج بنقابة الصحفيين للمرة الثانية
متابعات:

تقرر فتح الباب للاشتراك للمرة الثانية والأخيرة في مشروع العلاج بنقابة الصحفيين بداية من السبت 18 يناير وحتى الخميس 30 من نفس الشهر، تيسيرا على الزملاء الذين لم يتمكنوا من تجديد الاشتراك في المشروع.

وقال أسامة داود عضو مجلس النقابة والمسئول عن المشروع: إن إعادة فتح المشروع ستكون بدون غرامة، مؤكدا أن عدد المشاركين خلال الفترة من 20 نوفمبر وحتى 25 ديسمبر يتوازي مع الأعداد المشاركة في عام 2013 .
وأرجع داود، سهولة عملية الاشتراكات والتي قد تمت ولأول مرة بسلاسة - من خلال مجمع خدمات متكامل ضم أذون الدفع وسداد الاشتراكات وتسلم الكارنيهات وكوبونات العلاج فورا دون تأخير وفي إطار مراحل التطوير التي تتم في المشروع إداريا وفنيا - سوف تكتمل خلال هذا العام بعمليات فنية تقلل تدخل العنصر البشري في العمليات الحسابية مما يوقف أي أخطاء . كما يتم تسليم دليل العلاج خلال يناير الحالي.
وأضاف داود، أن البرنامج الجديد يستهدف علي المدى القريب ميكنة كل خطابات المستشفيات والجهات المقدمة للخدمة العلاجية وصولا الي الإرسال بالبريد الاليكتروني تيسيرا على الزملاء وبناء علي الاتصال التليفوني من الزملاء الراغبين في الحصول علي الخدمة.
وأشار داود، إلى وجود رقم للطوارئ على كارنيهات العلاج للاتصال وقت الضرورة تيسيرا علي الزملاء.
وردا علي تساؤلات الزملاء حول زيادة اشتراكات في مشروع علاج الصحفيين قال داود: إن الاشتراكات السنوية ظلت ثابتة منذ عام 1994 وزادت بنسبة بسيطة فى 2010 فقط. بالإضافة إلى ثبات الدعم المقدم له من الدولة وعبر وزارة الإعلام والذى يقدر بـ1.5 مليون جنيه ومنذ كان عدد المشتركين لا يتجاوز 4 آلاف مشترك فضلا عن أن المشروع بدأ بتخصيص وديعة له بمبلغ 5 ملايين جنيه منذ تأسيسه ولم يتبق منها مليم واحدا فى 2008.
بل كان هناك ديون تم سدادها وحاليا وصلت أعداد الأعضاء وأسرهم إلى ما يقرب من 20 ألفا. وتزايدت نسبة المستفيدين من العلاج إلى أكثر من 65% وهو ما يمثل ضعف نسبة المستفيدين بمشروعات العلاج بالنقابات الأخرى علما بان نفقات المشروع تجاوزت 6 ملايين جنيه في العام 2013 مقابل إجمالي إيرادات 2.25مليون جنيه لا تزيد الاشتراكات فيها على 750 ألف جنيه.
واشار أسامة داود، الي أنه تم تعديل الشرائح من العضوية الي السن نظرا لحصول العديد من الزملاء على عضوية النقابة في سن متقدم ولاختلاف عضوية نقابة الصحفيين عن باقي النقابات المهنية وهو ما أدى الى انتقال العديد من الزملاء من الشريحة الاولي الي شرائح متقدمة.
وأكد مسؤول المشروع أن الزيادة في الاشتراكات قد انتقلت بالشريحة الاولي من 33 الي 55 جنيه والشريحة الأخيرة من 90 الي 95 جنيه كما تم زيادة الوالدين من 56 جنيها الي 100 جنيه والشريحة الاخيرة من 120 الي 170 جنيها. وهو ما يمكن ان يزيد الاشتراكات بحوالي 300 الف جنيه تساهم في تقليل العجز المالي للمشروع . كما تم ولأول مرة استمرار اشتراك الوالدين للزملاء المتوفين للاستفادة من خدمات مشروع العلاج.

أهم الاخبار