رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وقفة احتجاجية لأساتذة معهد فتيات أجا

محلية

الأربعاء, 01 يونيو 2011 20:43
المنصورة- محمد طاهر:

شهد ظهر اليوم الأربعاء معهد فتيات أجا التابع لمديرية الأوقاف بمحافظة الدقهلية وقفة احتجاجية لأساتذة وأسر بعض الطالبات والبلغ عددهم300 من بينهم 85 مدرسا وموظفا بالمعهد، تضامنا مع فوقية عبد الحميد الشحات عميدة معهد الفتيات ضد التعسف في حجب نتيجة الامتحانات لنهاية العام الدراسي والاتهامات بالتزوير والتلاعب في درجات الفتيات واستخدام التعسف للسلطة في محاولة إثبات عكس الحقيقة .

وأشار المتظاهرون إلى أن المشكلة بدأت العام الماضي عندما قام زكريا إبراهيم عبد الهادي مدرس اللغة العربية باستلام أورق الإجابة لطالبات معهد منية سمنود، وهي مسئوليته في الكنترول ليتسبب عن طريق الإهمال في ضياع أربع ورقات إجابة تم تصحيحها بالفعل.

وأكد طارق عليوة مراجع فني بالكنترول كشاهد حق بأنها سلمت بالفعل وتم تصحيحها ليتم توقيع الجزاء

علي مسئول الاستلام بخصم 20 يوما من راتبه لتصبح المشكلة ثأرا وانتظارا لأخطاء وشكاوي كيدية.

وأكدت عميدة المعهد بأن ماحدث هو إرسال شكاوي باتهامات بالتلاعب في درجات الطالبات من زكريا إبراهيم متخطيا رئيسه المباشر بمخاطبة شيخ الأزهر

وتم تشكيل لجان من موجهين العموم بالمنطقة الأزهرية بالدقهلية في كافة المواد ولمدة ثلاثة أيام بدأت من 26 ثم 28 وأخيرا 29 مايو لتنتهي المراجعة بعدم وجود أي مخالفات، إلا أنه في صباح اليوم فوجئنا بلجنة مكونة من وكيل القطاع وموجهين عاديين وبرئاسة نشأت نصر وكيل القطاع طلبوا مراجعة أوراق الإجابة فرفضت لأنهم لايحملون خطابا رسميا ليخبرنا بأنها إشارة تليفونية

من الشيخ سيد رزق وكيل الوزارة حيث جاءت بعد فترة من العصبية ليقول لنا اشتكوا لشيخ الأزهر ولو حتى تشتكوا للبابا شنودة .

وهنا جاءت ردود الأفعال برفض أسلوب الاستهانة والتعسف وخاصة أن هذه اللجنة بالنسبة للجان السابقة التي جاءت من المديرية تعتبر أدني لأنها تابعة للمنطقة بأجا، ونظرا لرفض هذا بأسلوب متحضر وأثناء هذا جاء أولياء الأمور لمعرفة النتيجة لأبنائهم حيث تم تأخير اعتمادها ليتم الاعتراض ورفضهم لهذا التأخير وأنهم منتظرون النتيجة ولن يتركوا أماكنهم حتى إعلان النتيجة

الغريب أن المشكلة لم تحل ألا بعد أن قام وكيل الوزارة بزيارة سريعة لإنهاء الأزمة، حيث جاء ليراجع الأوراق بنفسه لينتهي الموقف بعدم ثبوت أي مخالفات .

ولم يترك المعتصمون أماكنهم حتى جاء ليعلن كيد الشكوى وطالبوا بضرورة التحقيق مع من قام بخلق هذه البلبلة في صفوف معهد فتيات أجا، كما طالبوا التحقيق مع وكيل المنطقة الذي خرج عليهم بكلمات غاضبة لتنفيذهم للقواعد المتبعة في الكنترولات .

أهم الاخبار