رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إجراءات أمنية مشددة لتأمين امتحانات الأزهر

محلية

الثلاثاء, 31 مايو 2011 18:45
كتب - محمد كمال الدين:

أكد العميد محمود صبيحة، مدير عام أمن الأزهر، أنه تم الانتهاء من عملية التنسيق بين قيادات وزارة الداخلية والقوات المسلحة للوقوف على كيفية تأمين لجان الامتحانات بالأزهر الشريف بالكليات والتي تبدأ 18 يونيو وامتحانات الشهادة الاعدادية والثانوية بالمعاهد الأزهرية والتى تبدأ اعتبارا من 8 يونيو .

وأوضح صبيحة في تصريحات خاصة لـ "بوابة الوفد" أنه تم الاتفاق مع وزارة الداخلية على تأمين لجان الامتحانات بالكليات والكنترولات من الخارج، مع التدخل الفوري والحاسم في حالة حدوث أي تجاوزات سواء من عمليات بلطجة أو حالات غش جماعي.
وأضاف أن وزارة الداخلية رأت أفضلية تأمينها للامتحانات من الخارج، خاصة في ظل رفض الطلاب لوجود أى ضابط شرطة داخل الحرم الجامعى وهو ما أدى إلى مخاطبة الشرطة العسكرية لتأمين الامتحانات.
لافتا لتشكيل لجنة شكاوى على مدار الـ 24 ساعة في مشيخة الازهر لبحث اي إشكالية تواجه الطلاب او تقف امام نجاح عملية سير الامتحانات.
كما تقرر الاستعداد للتأمين الوقائي لعملية الامتحانات سواء بتوفير عربة مطافى بمقر جامعة الأزهر بمدينة نصر والدارسة بشارع الأزهر، وعمل دوريات متحركة وثابتة خارج الجامعة مع توضيح أسلوب الاتصال بهم وذلك بتوفير جهاز لاسلكى للربط مع مسئول الأمن ووزارة الداخلية.
وتابع: " سيتم أيضا تأمين لجان الامتحانات من خارج الكليات بجامعة الأزهر الشريف بالقاهرة، ويتم إرسال خطابات للسادة مديرى الأمن بالوجه البحرى والقبلى لاتخاذ إجراءات التأمين للامتحانات"، مضيفا أنه بالنسبة لتأمين المعاهد الأزهرية تم الاتفاق مع الداخلية على تأمين
مقار الكنترولات للشهادات الإعدادية والثانوية الأزهرية وأماكنها، وتأمين لجان الامتحانات ونقل الأسئلة لمقارها وكذلك تأمين وصول أوراق الإجابة إلى الكنترولات.
كما تم الاتفاق على تعيين الخدمات اللازمة بالكنترولات للشهادة الإعدادية والابتدائى والثانوى، وفقا للكشف المرفق بأماكن المعاهد التابعة للمعاهد الأزهرية، وإرسال خطابات تنسيق مع مديريات الأمن لتوفير الخدمات اللازمة بالفروع للمعاهد الأزهرية بالمحافظات.
وناشد العميد صبيحة الأهالى بنصح أبنائهم الالتزام بتطبيق قوانين الامتحانات والتزام الهدوء، وذلك من أجل الحفاظ على سير عملية الامتحانات وتوفير الهدوء والتركيز للطلاب، مؤكدا أن السلوك الطيب من أبناء الأزهر سيكون الفيصل الحقيقي في نجاح عملية الامتحانات.
وحذر العميد صبيحة من تطبيق القانون بحزم تجاه أي مخالف لقوانين الامتحانات وتطبيق عقوبات رادعة على كل من يعرض عملية الامتحانات للفوضى.
كما أكد حرص الامام الاكبر الدكتور احمد الطيب شيخ الازهر على مصالح ابنائه من طلاب الازهر لإخراج جيل جديد يستطيع استعادة دور الازهر مرة اخرى وان يكونوا نواة طيبة لسفراء جدد للاسلام.

أهم الاخبار