البابا شنودة يعتذر عن درس الأربعاء!!

محلية

الاثنين, 13 ديسمبر 2010 14:09
كتب: عبدالوهاب شعبان

قالت مصادر مطلعة إن قداسة البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المركسية اعتذر عن إلقاء محاضرته الأسبوعية، بعد غد الأربعاء.

ورغم رفض مصادر بالكنيسة ربط اعتذار البابا عن عدم إلقاء محاضرته الأسبوعية المعتادة منذ حوالي 30 عامًا بمواصلة اعتكافه في دير الأنبا بيشوي بوادي النطرون، احتجاجًا على استمرار حبس عدد كبير من الأقباط المتهمين بإثارة أحداث الشغب في

العمرانية، إلا أن صمتهم ورفضهم التعليق على قرار النائب العام بالإفراج اليوم عن 70 منهم، يؤكد أن اعتذار البابا يأتي كصورة من صور الاحتجاج الصامت المعتاد منه لحين الإفراج عن باقي المتهمين.

ومع أنه من المبكر الحديث عن استمرار احتجاب البابا عن نشاطه المعتاد، حتى ليلة عيد الميلاد

المجيد في 7 يناير المقبل، إلا أن المؤشرات تؤكد قرب انتهاء أزمة المحبوسين على خلفية أزمة أحداث العمرانية.

في هذه الأثناء قالت المصادر إن البابا شنودة قرر مد إقامته بدير الأنبا بيشوي بوادي النطرون لحين الإفراج عن باقي محتجزي العمرانية.

وأضاف المصدر في تصريح خاص لـ "بوابة الوفد": أن شنودة اجتمع صباح اليوم بعدد من الأساقفة، من بينهم الأنبا بيشوي سكرتير المجمع المقدس والقمص سرجيوس وكيل المطرانية، وطلب منهم الرد علي أسباب اعتكافه لوسائل الإعلام بعبارة "لا أعرف".

 

أهم الاخبار