رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أزمة بري الفيوم بين المهندسين و"الجويلي"

محلية

الاثنين, 30 مايو 2011 16:41
الفيوم- سيد الشورة:

نشبت أزمة عنيفة بين المهندسين بمديرية الري بالفيوم والمهندس فتحي الجويلى مدير مصلحة الري, خلال زيارة الأخير للمحافظة مساء أمس لتفقد بحر الجرجبة بمركز إطسا .

المهندسون اتهموا مدير مصلحة الري , بتجاهل مطالبهم الخاصة بتوفير الحماية لفرق الري الهندسية التي تتولى مهمة إزالة التعديات من الترع والأبحر ، وتتصدى لمحاولات بعض المزارعين بالسطو على المقننات المائية مستغلين تواجد أراضيهم الزراعية ببدايات الترع والأبحر ويخلقون مشاكل لا حصر لها بالنهايات لصغار المزارعين, بالإضافة للواقعة الأخيرة التي أغضبت العشرات من المهندسين بسبب تعدى البعض
من المواطنين على مدير الري بالمحافظة أمام الديوان العام .
وأكد العديد من المهندسين الذين حضروا اللقاء أن مدير مصلحة الري تجاهل شكاواهم المشروعة, وهدد أحد المهندسين بنقلة لقيامه بعرض للمشاكل التى يواجهونها بشجاعة , واعلنوا انه فى حالة تنفيذ مدير مصلحة الري لتهديده بنقل زميلهم سوف يضربون عن الطعام ويصعدون المشكلة لوزير الري.
وأشاروا إلى أنهم فوجئوا أن مدير مصلحة الري لم يحضر للفيوم لبحث سبل توفير الحماية لهم من
التجاوزات التي يتعرضون لها وآخرها التعدي بالضرب على أحد قيادات الري بالمحافظة والتهديد بالتصفية للمهندسين وإطلاق النار عليهم من أسلحة آلية واحتجاز البحارة والتعدي عليهم بالضرب في حالة عملهم وإزالتهم لأي مخالفات أو رفع معنوياتهم المنهارة والشد على أيديهم .
وطالبوا بضرورة اتخاذ الإجراءات القانونية ضد 5 أشخاص وراء التعدي الأخير على مدير ري الفيوم وإحالتهم إلى النيابة العسكرية ليتمكن مهندسو الري من أداء عملهم بشكل طبيعي يعيد لهم كرامتهم .كان المهندس فتحي الجويلى مدير مصلحة الري قد التقى باللواء محمود عاصم جاد محافظ الفيوم وشرح له نتيجة معاينته على الطبيعة لبحر الجرجبة بمركز إطسا وسبل الحلول للقضاء على مشاكل الري بتلك المنطقة.

أهم الاخبار