إسرائيل تخشى "نكبة فلسطين"

محلية

الخميس, 12 مايو 2011 16:41
القدس المحتلة- ا ف ب:

قالت وسائل إعلام إسرائيلية اليوم الخميس إن رئيس أركان الجيش الإسرائيلي بيني جانتز أعرب عن أمله في "أن يمر يوم النكبة بسلام"، حيث يخشى الجيش الاسرائيلي من أن تتحول المسيرات

والاحتجاجات إلى صدامات مع المستوطنين الإسرائيليين خصوصا بعد أن تمت المصالحة الفلسطينية وأطلقت صفحة الانتفاضة الثالثة على صفحات الفيسبوك.

جاء هذا خلال مسيرة ضمت نحو 3آلاف فلسطيني اليوم الخميس في مدينة بيت لحم لإحياء الذكرى الثالثة والستين للنكبة في مسيرة حتى ساحة المهد، رفعوا خلالها الأعلام الفلسطينية ومفاتيح خشبية رمزا للعودة.

ويُحيي الفلسطينيون ذكرى النكبة الفلسطينية في 15 مايو(1948) من كل عام في مخيمات اللجوء الفلسطيني في الشتات وفي الأراضي الفلسطينية، كما يحيي العرب في اسرائيل النكبة الموافقة يوم استقلال اسرائيل بالتقويم العبري تحت عنوان "يوم استقلالكم، يوم نكبتنا".

ودق كشافة المدارس الذين تقدموا المسيرة

الطبول، وحمل المحتجون لافتات كتب عليها "العودة حق مقدس" و"حق العودة خط أحمر لا يمكن تجاوزه" و"التطبيع مع الاحتلال نقيض لحق العودة" واختتمت مسيرة بيت لحم بمهرجان خطابي، بحسب ما أفاد مصور فرانس برس.

وقال محمد اللحام عضوالمجلس التشريعي ومنسق اللجان الشعبية لمخيمات جنوب الضفة الغربية "إن حق العودة حق فردي وحق جماعي للاجئين الفلسطينين، للعودة إلى قراهم التي هجروها، ولا يملك أي أحد او جهة التصرف بهذا الحق".

وقال سكرتير الحزب الشيوعي الاسرائيلي محمد نفاع في كلمته "سمونا ما شئتم عرب الداخل ، عرب 48 ، لكننا فلسطينيون عرب، اصحاب الارض، باقون كملح الارض، لو استعملوا قنابلهم العنقودية والفسفورية لن نترك هذه الأرض".

وأضاف نفاع "إن دولة اسرائيل تمتلك الترسانة العسكرية، لكنها تخاف منا بالرغم من أننا عزل ولا نعد سوى مليون عربي".

 

أهم الاخبار