العطار: إضراب الأسنان ابتزاز لحكومة مفلسة

محلية

الأربعاء, 11 مايو 2011 11:11
كتب - محمد السويدى:

أكد د.نبيل العطار أمين صندوق نقابة أطباء الأسنان لـ ( بوابة الوفد ) أن إجمالي عدد أطباء الأسنان الذين شاركوا في إضراب الأمس بلغ حوالي 130 طبيبا فقط من أصل 35 ألف طبيب عضو بالنقابة يعمل منهم 10 آلاف بالمستشفيات التابعة لوزارة الصحة و 5 آلاف بالمستشفيات الجامعية.

ونفى ما أعلنته اللجنة المشرفة على إضراب الأطباء بأن 70 % من الأطباء أضربوا أمس ووصف العطار إضراب الأطباء أمس و الدعوة لإضراب آخر يوم 17 مايو الحالي بالابتزاز لحكومة ضعيفة " مفلسة ".

وطالب كل من يدعو للإضراب أن يطبقه على نفسه في عيادته الخاصة متحديا في الوقت نفسه أن يقدم نفس

الأطباء الذين يعملون بعد الظهر في مستشفيات و مراكز طبية خاصة على الإضراب بها .ومتسائلا لماذا يدعون لإضراب في المستفيات الحكومية التى تعالج معظم مرضاها بالمجان ولا يدعون لدعوة مماثلة في العيادات والمستشفيات الخاصة؟! .

و كشف العطار النقاب عن موافقة هيئة مكتب النقابة بأغلبية ثلاثة أعضاء من أصل أربعة هم ( النقيب و السكرتير العام و الوكيل وامين الصندوق ) على المشاركة في الإضراب من خلال بيان تم نشره على موقع النقابة الإلكترونى دون إبلاغ النقابات الفرعية ومديريات الصحة بالمحافظات.

وفسر هذه الخطوة بأن الدكتور مراد عبد السلام نقيب الأسنان قام بها حتى يمسك العصا من المنتصف خاصة أن موقف النقابة كان واضحا في مسألة رفضه إقالة وزير الصحة الحالي د. أشرف حاتم بسبب انتمائه للحزب الوطنى .

و أكد العطار استمرار مجلس النقابة الحالي بكامل أعضائه وما أشيع عن عزل مجلس النقابة بموجب جمعية عمومية غير عادية ليس له أساس في القانون، فالجمعية العمومية حضرها 300 طبيب فقط وعزل المجلس يستوجب موافقة 50 % من الأعضاء بالإضافة إلى فرد واحد ( أى حوالى 17501 فرد ) و هذا ما لم يحدث، كما أن حكم المحكمة الدستورية العليا ببطلان القانون 100 المنظم لانتخابات النقابات المهنية لا ينطبق على نقابة الأسنان لأن مجلس النقابة الحالي تم انتخابه بموجب القانون 46 لسنة 69 و لا يحق لأحد عزله سوى بقرار من أغلبية الجمعية العمومية.

 

أهم الاخبار