رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأسمدة فى يد المافيا بالمنيا

محلية

الخميس, 10 يناير 2013 20:14
الأسمدة فى يد المافيا بالمنيا
المنيا ـ أشرف كمال:

من جديد اشتعلت أزمة الأسمدة  الأزوتية بالمنيا.. تضاعف سعر الشيكارة من 72 جنيها ببنوك التنمية إلى 145 جنيهاً مما أشعل مظاهرات الغضب في قرى الجرنوس وأعطو والسلام والبهنسا ببنى مزار وأبوحسيبة وسيلة ومنبال بمطاى والفكرية والبياضية بملوى وشوشة وبدينى وقلوصنا والقطوشة بسمالوط وبان العلم وصفانية بمغاغة وطوخ الخيل والجمله بمركز المنيا.

ندد الفلاحون باختفاء الأسمدة من الجمعيات الزراعية وتواجده فقط بالسوق السوداء والتى تلتهم مايقرب من 13 ألف طن شهرياً هي إجمالي حصة السماد بالمحافظة، الأمر الذى يؤدى إلى ضعف وتدنى الإنتاج الزراعى بالمنيا ويهدد أرزاق 2 مليون مزارع

منياوى يعتمدون فى دخولهم وأرزاقهم على الزراعة اتهم الفلاحون بنوك التنمية بتسهيل بيع حصة الأسمدة لكبار المزارعين ومافيا السوق السوداء بالمنيا من خلال حيازات وهمية.
وأشار محمد الطويل «مزارع منياوى» إلي أن الجمعيات الزراعية أسندت توزيع الأسمدة الأزوتية  على المزارعين لبنوك التنمية والتى تتعامل فقط مع كبار المزارعين، الأمر الذى يعد بابا خلفيا لتجار ومافيا السوق السوداء.
وكشفت محاضر الرقابة التموينية بشمال المنيا خلال الأسبوع الماضى عن ضبط 25 طنا تباع بالسوق السوداء بحوزة 5 من
تجار الأسمدة.
وأكد عرفان عبد الحليم عارف سكرتير الحمعية المركزية بالمنيا أن قرار إسناد توزيع حصة الأسمدة الأزوتية لبنوك التنمية والذى وافقت عليه مديرية الزراعة والمحافظ السابق تسبب فى فتح الأبواب أمام المافيا وتجار السوق السوداء للتلاعب بالأسمدة.. وقال «بنوك التنمية غير منتشرة بقرى ومراكز المحافظة  مما يكبد المزارع نفقات تحميل السماد، منها، حتى مكان الزراعة هذا بخلاف عدم قيام بنوك التنمية بحصر فعلي لتوزيع حصة السماد على المساحات المزروعة فعليا ولكن الجمعيات التعاونية منتشرة بما يقرب من 360 جمعية تعاونية بالمحافظة وتقوم بتوزيع حصص السماد الأزوتى طبقا لحصر فعلى للمساحات المزروعة وعلى مراحل عمر الإنبات مما يحجم من التلاعب وبيع حصص السماد الأزوتى بالسوق السوداء.
ويضيف لصالح من عدم إسناد توزيع السماد والتقاوى بالجمعيات الزراعية؟.

أهم الاخبار