رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسئول يجرى محادثات فى مصر مع تفاقم أزمة الجنيه

محلية

الاثنين, 07 يناير 2013 17:45
مسئول يجرى محادثات فى مصر مع تفاقم أزمة الجنيه
لقاهرة (رويترز)

اجتمع مسؤول بارز في صندوق النقد الدولي مع الحكومة المصرية يوم الإثنين لاجراء محادثات بشأن قرض بقيمة 4.8 ملياردولار مهم لاحتواء أزمة العملة الناجمة عن اضطرابات سياسية.

واجتمع "مسعود أحمد" مدير الشرق الأوسط وآسيا الوسطى بالصندوق مع رئيس الوزراء هشام قنديل في بداية زيارة تتزامن مع تراجع حاد في قيمة الجنيه المصري الذي هبط إلى مستويات قياسية متدنية أمام الدولار.
وقال بنك" إتش.إس.بي.سي" في مذكرة أصدرها يوم الاثنين: "في المرحلة الحالية صفقة

القرض المزمع بقيمة 4.8 مليار دولار مع صندوق النقد الدولي هي الشيء الوحيد الذي يحول بين مصر وبين تدهور اقتصادي فوضوي,
وقد مرت مصر بعامين تقريبا من الاضطرابات السياسية منذ الانتفاضة التي أطاحت بحسني مبارك في فبراير شباط 2011 وجاءت بالإسلاميين إلى السلطة في نهاية المطاف. وتتوقف مصداقيتهم الآن على كيفية التعامل مع الأزمة الاقتصادية".
وقبل الزيارة قال الصندوق:" إن
أحمد سيناقش التطورات الاقتصادية الأخيرة ودعم الصندوق المحتمل لمصر لمواجهة هذه التحديات". وذكرت وسائل الاعلام المصرية أن زيارة وفد الصندوق ستستغرق عدة أيام.
وقال أحمد بعد الاجتماع الذي حضره وزير المالية الجديد "سنحضر اجتماعات كثيرة مع الحكومة المصرية اليوم. الفريق الفني سيصل في وقت لاحق".
وأضاف "سنناقش جميع التفاصيل في هذه الاجتماعات اليوم." ومن المنتظر أن يلتقي أحمد بالرئيس محمد مرسي في وقت لاحق.
وفقد الجنيه أكثر من أربعة بالمائة من قيمته أمام الدولار منذ 30 ديسمبر كانون الأول مع تطبيق البنك المركزي آلية جديدة لبيع العملة لصعبة لكبح تراجع احتياطيات العملة الأجنبية .

 

أهم الاخبار