رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أبو سريع أشرف على الامتحانات رغم وجود ابنته

محلية

الأربعاء, 13 أبريل 2011 20:24
كتب- محمد أبو عمرة:


أصدر د.أحمد جمال الدين قرارا بتجديد الثقة في د.رضا أبوسريع لمدة عام آخر وترقيته كمساعد للوزير، رغم وجود بلاغات تتهمه بالمشاركة في إهدار أكثر من 2,7 مليار جنيه من المنح الأجنبية.

وحصلت "بوابة الوفد" على مستندات تكشف قيام د.يسري الجمل الوزير الأسبق بتعيينه نائبا ثانيا لامتحانات إتمام الشهادة الثانوية العامة بمرحلتيها عام 2006 ، رغم وجود مانع قوي لذلك، وهو وجود ابنته

"آية رضا عبدالله أبو سريع" في الصف الثاني الثانوي . وتخطت "آية" الصف الثاني الثانوي من مدرسة بنها الثانوية بنات، بمجموع 392 من 410 درجات، ولأن النتيجة لم ترض د.رضا أبوسريع فقد تقدم بنفسه بطلب إلى لجنة النظام والمراقبة لامتحانات الثانوية العامة بمدرسة الخديوية قطاع القاهرة "ب" من أجل إعادة تصحيح اربع مواد
هي اللغة العربية والأحياء والفيزياء واللغة الإنجليزية وذلك بتاريخ 19 /7 2007 وتم تحديد موعد للاطلاع بتاريخ27 /7 /2007 وقام بسداد 400 جنيه رسوم الاطلاع .

وينص القانون على أنه في حالة وجود أي أقرباء بالمرحلة الثانوية فعلي المسئول علي الامتحانات أن يترك مكانه حتى ينتهي هذا القريب من الامتحانات، لكن د. أبو سريع لم يرفض هذا المنصب، واستطاعت ابنته ان تحصل علي الدرجات النهائية في اغلب المواد كما تشير المستندات، ورغم ذلك تقدم بطلب إعادة تصحيح أربع مواد حتي حصلت ابنته على الدرجات العظمى.

 

أهم الاخبار