خلال زيارة وزير البيئة

بحث إنشاء مصنع لتدوير المخلفات بالإسماعيلية

محلية

الثلاثاء, 04 سبتمبر 2012 19:49
بحث إنشاء مصنع لتدوير المخلفات بالإسماعيليةالدكتور مصطفى حسين كامل وزير الدولة لشئون البيئة
الاسماعيلية – نسرين المصرى

أكد الدكتور مصطفى حسين كامل، وزير الدولة لشئون البيئة، أن هناك تعاونا وتنسيقا متواصلا فيما بين وزارة البيئة وكافة الوزارات والهيئات والمؤسسات والجهات المعنية بالمشروعات البيئية.

وأوضح أن هناك تعاونا وتنسيقا مع وزارة التعاون الدولى لدعم جميع الخطط التنموية للمشروعات الخدمية التى يجرى تنفيذها بجميع محافظات الجمهورية وخاصة الاعتمادات المالية المخصصة لميزانيات النظافة ورفع القمامة والمخلفات.
وأشار الى أن مشروع تنمية سيناء والمحميات الطبيعية يأتى على رأس الاولويات، وأضاف أن المشاريع الخاصة بتدوير المخلفات هى الاساس في تحقيق التنمية البيئية.
جاء ذلك خلال الزيارة التى قام بها وزير البيئة لمحافظة الإسماعيلية لمتابعة ومناقشة الموقف التنفيذى لخطة المحافظة للنظافة ومتابعة المشاكل البيئية ومناقشة آليات خطة المحافظة لرفع القمامة والمخلفات وما تم تنفيذه من برامج الخطة والتى تأتى تفعيلاً لبرنامج ال 100 يوم التى وضعها الرئيس محمد مرسى.
وكان اللواء جمال إمبابى محافظ الإسماعيلية قد استقبل وزير البيئة والوفد المرافق له خلال زيارته للاسماعيلية وتم عقد مؤتمر موسع بقاعة الاجتماعات

الكبرى بديوان عام المحافظة بحضور السكرتير العام والسكرتير العام المساعد للمحافظة ورؤساء المراكز والمدن والأحياء ومديرى العموم لمديريات الخدمات والأجهزة المعنية.
وخلال الاجتماع استعرض اللواء ماجد عبدالكريم السكرتير العام للمحافظة تقريراً تفصيلياً مصوراً يتضمن ما تم تحقيقه من برنامج خطة المائة يوم، وذلك عن الفترة من شهر يوليو وحتى سبتمبر الجارى وذلك في مجال النظافة.
حيث أشار التقرير إلى أن نسبة ما تم تنفيذه في مجال رفع القمامة والمخلفات والمواد الصلبة نحو 80 % بما يوازى 24 ألف طن خلال تلك الفترة كما تضمن التقرير عرض بيان بحصر معدات وآليات النظافة الصالحة والمعطلة منها ونسبة صلاحيتها وعرض لأهم المعوقات التى تعترض تنفيذ الخطة ومنها عدم كفاية المعدات وانخفاض الوعى البيئى وقد أشاد وزير البيئة بالعرض الذى تم تقديمه.
وأكد أن خطة ال 100 يوم هى
البداية والدفعة لكافة المشروعات التنموية والخدمية بجميع محافظات الجمهورية ونقطة الانطلاق نحو التنمية، مضيفا أنه يجرى حالياً وضع خطة لاستمرارية هذه الأعمال وما بعد ال 100 يوم وأنه يتم بناء هذه الخطة من خلال الوقوف على جميع المطالب التى تحتاجها المحافظات من وزارات البيئة.
وأشار الوزير إلي ضرورة الاهتمام باستثمار الإمكانيات المتاحة لجامعة قناة السويس والاستفادة من الخبرات العلمية والمراكز البحثية للمحافظة وتفعيل دور البحث العلمى.
وشدد علي أهمية فتح مكتب لشئون البيئة داخل الجامعة وتوقيع بروتوكول مع الجامعة في مجال حماية البيئة أسوة بما تم تفعيله بعدد من الجامعات الأخرى لإعداد كوادر مجتمعية واعية لمواجهة التحديات.
وقد قام الوزير ومرافقوه بتفقد المعدات والسيارات التى قدمتها الوزارة الى المحافظة وتشمل عدد 8 معدات.
كما وعد الوزير بدراسة الحلول والمقترحات لحل مشكلة محطة الصرف الصحى بفايد بالإضافة إلى إعداد دراسة خاصة لإحياء مشروعات مصنعى تدوير القمامة والمخلفات الصلبة وانتاج السماد العضوى.
وأشار الوزير إلى أنه سوف يتم إعداد الدراسات لإنشاء مصنع جديد لتدوير المخلفات بالقرب من المدفن الصحى بمنطقة مدينة المستقبل.
ومن جهته، أشاد اللواء جمال امبابى محافظ الإسماعيلية بالتعاون المثمر فيما بين المحافظة ووزارة البيئة بما تقدمه من دعم متواصل بالمشروعات البيئية بالمحافظة والمساهمة في دراسة الأثر البيئى بالمنطقة.     

أهم الاخبار