"الأطباء" تطالب الرئاسة بالإفراج عن "عمرو متولى"

محلية

الأربعاء, 29 أغسطس 2012 20:25
الأطباء تطالب الرئاسة بالإفراج عن عمرو متولى
كتبت ـ هدير أحمد:

شكلت لجنة الحريات بالنقابة العامة للأطباء اليوم، وفدا لزيارة أسرة الطبيب الضابط عمرو متولي المحكوم عليه بالسجن 7 سنوات للتواصل مع الأسرة وبحث سبل التحرك للإفراج عنه.

وقال الدكتور عبد الله الكريوني مقرر لجنة الحريات:"إننا طالبنا الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية بالتدخل للإفراج الفوري عنه، خاصة وأن الطبيب عمرو متولي يتمتع بسيرة طيبة ومعروف عنه حسن السير والسلوك وحسن الخلق ،

وطالبنا بمساواته بضباط 8 إبريل الذين حصلوا على البراءة وخرجوا من محبسهم".

وأوضح أن الطبيب عمرو متولي هو أحد الزملاء الأطباء وخريج دفعة 2009 والتحق بالأكاديمية الحربية وهو نقيب طبيب وكان مكلفا من قبل القوات المسلحة بأن يكون في المستشفى الميداني التي أنشأتها القوات المسلحة في منطقة مجلس الشورى.

وأشار "الكريوني" إلى أن المخابرات الحربية والمخابرات العسكرية ألقت القبض على "متولي" أثناء توجهه لميدان التحرير في غير أوقات العمل الرسمية للتضامن مع الثوار وتم تحويله لمحاكمة عسكرية وحصل على حكم بالسجن 7 سنوات.

وأعلن عن رفض اللجنة معاقبته بهذا الحكم القاسي، مستندا إلى أنه لم يخالف أي تعليمات عسكرية وأنه أعلن تضامنه مع الثورة وأهدافها ومطالبها في نفس الوقت الذي أعلن المجلس العسكري وقيادة الجيش للأمر ذاته ، متسائلا: كيف يكون هذا الرد القاسي رغم أنه لم يخالف توجهات الجيش والقوات المسلحة؟.

 
 

أهم الاخبار