دمياط تنقسم حول التعديلات

محلية

الخميس, 17 مارس 2011 13:43
دمياط- هشام الولي:

انقسم الدمايطة، بين مؤيد ومعارض حول التعديلات الدستورية المقرر الاستفتاء عليها السبت المقبل.

واتسعت فجوة الخلاف بين كل قوى الثورة وبين جماعة الإخوان المسلمين في دمياط فبينما أقام شباب 6 أبريل وقفة رمزية أمام قصر ثقافة دمياط للإعلان عن موقفهم من رفض التعديلات الدستورية ثم

أقاموا خيمة بسيطة في حديقة بنت الشاطئ بميدان البوستة بالمدينة وهو الميدان الذى شهد أكثر فعاليات الثورة طرحوا فيها بعض الملصقات والقصاصات الصحفية التي تؤيد وجهة نظرهم في رفض التعديلات الدستورية والمطالبة بدستور جديد.

وفي الجانب الآخر وفي مكان آخر، عقدت جماعة الإخوان المسلمين مؤتمرا حاشدا في شارع أبو الوفا بمدينة دمياط حضره المرشد السابق محمد مهدي عاكف وأحمد بركة عضو مجلس الشعب السابق عن البحيرة وقيادات الإخوان في دمياط وتبارى المتحدثون في إبراز موقفهم المؤيد للتعديلات الدستورية.

وحذر مهدي عاكف من فلول الحزب الوطني والثورة المضادة وطالب بوقف التظاهرات والاحتجاجات من أجل الاستقرار والبناء.

 

أهم الاخبار